المكتبةنشاطات

“التوعية هي سبيل الخروج من قوقعة السلطة و جرائم العنف”

“حملة ناضلي لدحر العنف والاحتلال” التي أطلقت من قبل الحركات النسائية في شمال وشرق سوريا لمناهضة العنف ضد المرأة. ماتزال مستمرة في القيام بفعالياتها و بالأخص المحاضرات التوعوية الهادفة إلى بناء مجتمع يخلو من العنف، و بهذا الصدد تعطى المحاضرات في القرى و البلدات بشكل مكثّف.

ففي نواحي وقرى الحسكة تستمر هذه المحاضرات و تستهدف شرائح المجتمع كافة، فقد أعطيت محاضرة في قرية تل فيضة من قبل الإدارة الذاتية بحضور 44 رجل و امرأة، و في قرية تل جدايل شاركت 15 امرأة فيها، و في قرية تل نصري حضرت 27 امرأة، أما في قرية تل جراذي في بلدة الغرة أعطيت المحاضرة من قبل مؤتمر ستار و بحضور 25 رجل و امرأة، و قرية مشيرفة البديع التابعة لبلدة الغرة حضرت 21 امرأة المحاضرة و في قرية الجفر التابعة لبلدة الغرة شاركت 17 امرأة في المحاضرة.

قبل البدء بالمحاضرة وقف المشاركون دقيقة صمت إجلالاً و إكراماً لأرواح الشهداء, و من ثم تم إلقاء جملة المحاضرات من قبل الإدارة الذاتيّة و مؤتمر ستار و كان عنوان المحاضرت بشكلٍ عام حول مناهضة العنف ضد المرأة و الأسباب المشاكل التي تؤدي إلى العنف، النتائج التي تترتب على المجتمع بسبب العنف و كما تطرق المشاركون إلى موضوع زواج القاصر بشكل كبير، وكان الاستماع و تقبل هكذا نوع من المحاضرات. و قد انتهت المحاضرات أغلبها بعرض الآراء من أجل تطوير مجتمع خالٍ من العنف و تسلط ذهنية واحدة حاكمة.

الشدادي

تم إعطاء محاضرة في قرية العبدان التابعة لبلدة العبدان بحضور 10 من نساء القرية و أعطيت من قبل إدارية مؤتمر ستار للبلدة و دارت النقاشات حول حالات العنف بأنواعها، و ماهي الحلول اللازمة لاتباعها، و النساء كانت لديها دافع للخروج من قوقعة السلطة و جرائم العنف التي عاشتها المرأة.

زر الذهاب إلى الأعلى