بيانات و نشاطات

​​​​​​​مؤتمر ستار يندد باعتقال ليلى كوفن ويطالب بالإفراج الفوري عنها

واعتقلت السلطات التركية المناضلة ليلى كوفن بعد بعد الحكم عليها بالسجن لمدة 22 عامًا وثلاثة أشهر.

وأثار القرار التركي بسجن الرئيسة المشتركة لمؤتمر المجتمع الديمقراطي والبرلمانية في حزب الشعوب الديمقراطي عن منطقة جولمرك، ليلى كوفن، ردود فعل مستنكرة بين الحركات النسائية الديمقراطية في كردستان وخارجها.

وفي هذا السياق، أصدر فرع مؤتمر ستار في الحسكة ، اليوم بياناً ندد فيه بالقرار التركي.

وقرأت البيان عضوة منسقية مؤتمر ستار في الحسكة ،ليلاف حسين  في مركز مؤتمر ستار بحي الناصرة, بحضور العشرات من عضوات المؤتمر ومنظمة سارة.

وقالت ليلاف حسين “باسم مؤتمر ستار في مقاطعة الحسكة وجميع منظمات المرأة وجميع النساء الحاضرات من كافة المكونات وبصوت واحد نندّد بانتهاكات الدولة الفاشية التركية على مناطق شمال وشرق سوريا وخاصة الشعب الكردي والمرأة الكردية تحديدًا.

تعمل الفاشية التركية كل يوم على انتهاكات بحق المرأة الكردية وأمام مرآة العالم أجمع, مثالها هفرين خلف وزهرة بركل والمئات من الشهيدات اللواتي وصلوا إلى طريق الشهادة من أجل طريق حرية المرأة.

وأضافت ليلاف “جميعنا نعلم في العام الماضي أضربت الرئيسة المشتركة لمؤتمر المجتمع الديمقراطي ليلى كوفن عن الطعام لأكثر من 200 يومًا من أجل كسر العزلة المفروضة عن القائد عبد الله أوجلان.

حملة ليلى كوفن كان لها تأثير كبير على العالم أجمع, لذلك تستهدف اليوم من قبل الدولة التركية، حيث اعتقلت مرة أخرى بحجج واهية، ويتبيّن هذا أن الدولة التركية عدو لحركة المرأة”.

لذلك، أننا في مؤتمر ستار بمقاطعة الحسكة سنقف أمام تلك القرارات والأحكام، ونطالب المنظمات الإنسانية والدولية أن يقفوا في وجه تلك القرارات الغير عادلة والإفراج عن ليلى بأقرب وقت”.

وانتهى البيان بالشعارات التي تُحي مقاومة المرأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق