سياسة

​​​​​​​الرئيسة المشتركة لمسد: روسيا تحاول الضغط على قسد لتسليم عين عيسى إلى دمشق

حمّلت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية (مسد)، أمينة عمر  دولة روسيا مسؤولية الهجمات التركية على ناحية عين عيسى، وقالت “روسيا تحاول الضغط على قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، لتسليم الناحية إلى قوات حكومة دمشق”.

وتتعرض عين عيسى لهجوم عنيف من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، ويترافق مع الهجوم تحليق مكثف للطائرات الحربية والمسيّرة التابعة لجيش الاحتلال التركي.

الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية ،أمينة عمر، أوضحت في هذا الصدد لوكالتنا أنّ الهجوم التركي على عين عيسى هو لاحتلال المزيد من أراضي مناطق شمال وشرق سوريا، وقالت: “كما تهدف لزعزعة أمن واستقرار المنطقة، وقطع الطريق بين مناطق شمال وشرق سوريا، نظراً لأهميتها الاستراتيجية ووقوعها على طريق M4”.

وأكّدت أمينة عمر أنّ روسيا هي المسؤولة عمّا يجري في عين عيسى الآن، وقالت: “كونها مسؤولة عن حماية منطقة عين عيسى من الهجمات التركية”.

ونوّهت أمينة عمر أنّ روسيا لم تقم بواجبها لوقف الهجمات التركية على ناحية عين عيسى، وقالت: “روسيا تحاول الضغط على قوات سوريا الديمقراطية، لتسليم الناحية لهم ومن ثمّ تسلّمها روسيا للنظام السوري”.

المصدر:anha

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق