بيانات و نشاطات

المرأة الشابة في إقليم الفرات تستنكر جريمة اغتصاب طفلة من قبل عناصر الحكومة التركية

استنكر ﺍﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺍﻟﺸﺎﺑﺔ في إقليم الفرات انتهاكات الاحتلال التركي بحق المرأة وجريمة الاعتداء على الطفلة من قبل مسؤولين وعناصر تابعين للحكومة التركية.

في الخامس من كانون الأول الجاري، شهدت منطقة “جركوش” في ولاية باتمان بشمال وشرق كردستان جريمة اعتداء جنسي على طفلة بالغة من العمر 15 عاما من قبل مسؤولين وعناصر تابعيين للحكومة التركية.

وأثارت هذه الجريمة إدانات شعبية وحقوقية واسعة داخل تركيا و خارجها من قبل النساء وعليه أصدرت اتحاد المرأة الشابة في إقليم الفرات بيانا إلى الرأي العام، مطالبات بمحاسبة المعتديين.

وقرئ البيان من قبل الناطقة باسم اتحاد المرأة الشابة في إقليم الفرات دلي بركل والتي اشارت فيه “:يزداد العنف على المرأة في كل لحظة في كل ساحات العالم، الدول ذات السلطة الذكورية وعبر مئات السنين تواصل بسياسة إبادة إرادة المرأة الكردية والعالمية، ولن يستطيعوا بهذه الهجمات كسر إرادة المرأة المقاومة ضد الفاشية”.

ودعت دلي بركل الشابات بتصعيد نضالهن في وجه المخططات التي تحاول كسر إرادة المرأو وقالت:” نناشد كافة الشابات أن يصعدن نضالهن ضد المخططات القذرة ضد العنف الممارس على المرأة”.

واختتم البيان بترديد الشعارات التي تمجد الشهداء وتحي القائد عبدالله أوجلان وتندد بالعنف الممارس على المرأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق