بيانات و نشاطات

“توقّفوا عن قتل المرأة” عنوان النّدوة لمجلس المرأة PYD في الشّهباء

تحت شعار “توقّفوا عن قتل المرأة” عقد مجلس المرأة في حزب الاتحاد الديمقراطي ندوة في إطار فعاليات 25 تشرين الثاني.

حضر الندوة التي أقيمت في صالة (أخين ولات) في ناحية فافين بمقاطعة الشهباء عضوات وأعضاء من الأحزاب والهيئات والمجالس والمؤسسات المدنية.

الندوة بدأت بدقيقة صمت، وتضمّنت  محورين (المرأة والعائلة والعنف ضد المرأة).

المحور الأول (المرأة والعائلة) ألقي من قبل الإداري في حزب الاتحاد الديمقراطي وليد دنكلي وذكر في بدايتها مقولة القائد “حرية المجتمع بحاجة إلى حرية المرأة بالدرجة الأولى”.

وأشار وليد إلى دور المرأة ضمن العائلة والمجتمع وقال إن دور النساء وعلى مر التاريخ تم محوه عن طريق الدول المهيمنة التي جعلت من المرأة سلعة وآلة.

المحور الثاني (العنف ضد المرأة) أُلقي من قبل العضوة في مجلس المرأة أليف شيخ محمد وتطرق إلى كافة أشكال العنف ( العاطفي، الاقتصادي، الروحي، اللفظي، الصحي).

وذكرت أليف أنّ المرأة وخاصة المناضلة والسياسية تعرّضت لأبشع أنواع العنف على يد المحتل التركي ومرتزقته وخاصة في داخل السجون، أمثال المناضلة سكينة جانسيز والمقاتلة بارين كوباني التي تعرّضت إلى أعنف الممارسات الوحشية ومخالفة لكافة المواثيق والقوانين الدولية والشرعية.

بعد انتهاء المحورين، فتح باب النقاش بين الديوان والمشاركين في الندوة تناول التأثيرات التي خضعت لها المرأة،  وهي الضغوطات النفسية من قبل المجتمع وخلال الأزمات والحروب، وأساليب العنف العائلي التي تتعرّض له المرأة ومنعها من ممارسة حريتها الفكرية.

وعرضت من بين النقاشات الحلول اللازمة للحد من العنف وهو إصلاح الذات وبدء كلّ شخص من نفسه ضمن إطار الحياة الندية والمساواة التي تبني أسس العدالة والحقوق بين الجنسين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق