اقتصاد

من لجنة الاقتصاد في مؤتمر ستار تنطلق المرأة نحو واقع اقتصادي جديد

أشارت إدارية لجنة الاقتصاد بمؤتمر ستار غالية نجار إلى أن المرأة هي أساس لتطوير الاقتصاد المجتمعي من كافة النواحي، مؤكدة على أنهن لن يتوقفن عن السعي وراء تطوير وتنمية اقتصاد المرأة من خلال افتتاح مشاريع زراعية, تجارية, اقتصادية, وغيرها من النواحي.

ثورة روج آفا عرفت بثورة المرأة من خلال دورها الفعال والنشط في كافة المجالات بانخراطها وقيادتها لها, وللمرأة الدور الأساسي في تطوير وتشجيع الاقتصاد المجتمعي والتي تعمل من خلاله بالعمل التشاركي وتحد الاستغلال والاحتكار , وتلبي حاجات المرأة والمجتمع, لتكون لها بصمة مميزة في تحقيق الاكتفاء الذاتي واستقلالية المرأة.

أجرت مراسلة وكالتنا وكالة أنباء المرأة الحرة  لقاء خاص مع إدارية لجنة الاقتصاد بمؤتمر ستار غالية نجار التي تحدثت عن مشاريعهن الاقتصادية في شمال وشرق سوريا, قائلة:” قمنا منذ انطلاق ثورة روج آفا بإنشاء العديد من المشاريع التي من نشأنها دعم وتنمية قدرات المرأة اقتصادياً وتحقيق اكتفائها الذاتي, التي بدورها تساهم في تعزيز الاقتصاد المجتمعي”.

وأضافت غالية” حققنا الكثير من الإنجازات والتطورات في المجال الاقتصادي للمرأة, وبجهودنا وإصرارنا قمنا بتذليل الصعوبات والعراقيل, لفتح آفاق جديدة أمام المرأة اقتصادياً”.

وأشارت غالية بالقول:” المشاريع الاقتصادية التي قمنا بافتتاحها ساهمت بشكل كبير في دفع عجلة اقتصاد المرأة وخلق العديد من فرص العمل وخاصة في ظل الحصار, إذ تحملت المرأة على عاتقها مسؤولية دعم الاقتصاد الوطني, وفي كافة النواحي  متحدية الصعوبات والهجمات الاقتصادية”.

وبينت غالية” منذ بداية التاريخ طورت المرأة الحياة الاقتصادية والزراعية والمجتمعية, ومن خلالها حققت العمل الجماعي, ونحن نحاول إعادة هذه الحياة التشاركية وتطويرها أكثر”.

ونوهت غالية إلى أنهن في جميع المدن والمناطق المحررة يسعين بخطوات حثيثة وجدية للارتقاء بالمجال الاقتصادي, والمرأة التي تواجه الصعوبات نتيجة الذهنية السلطوية الذكورية نقوم بمساعدتها ودعمها, وقالت:” من خلال التدريب وتأسيس نظام اقتصادي خاص بالمرأة وتنميته, وطورنا مشاريعنا من الناحية الزراعية, التجارية, ووضع خطط مستقبلية لتتدخل في خدمة المرأة”.

وتحدثت غالية قائلة:” من الناحية الزراعية قمنا بالكثير من المشاريع الناجحة لأننا نحن كنساء منحنا قسم الزراعة الكثير من الأهمية، وفي هذه السنة أيضاً سنحاول أن نطور أكثر في القسم الزراعي, لأن سوريا وبشكل خاص شمال وشرق سوريا معروفة من الناحية الزراعية”.

وأفادت غالية” قمنا بمشاريع زراعية في عدة مناطق بشمال وشرق سوريا ليستفيد منها مجتمعنا, وحتى لا نحتاج إلى المساعدات الخارجية, وفي كل سنة نقوم بعمل إحصاء لنرى كمية احتياجاتنا من خضار وفواكه وجميع الأشياء التي نزرعها، والآن مع بداية فصل الشاء قمنا بعمل بيوت بلاستيكية للاستفادة منها وقت الحاجة وفي فصل الشتاء”.

وكشفت غالية بالقول:” كما قمنا بالاستعداد لعمل برادات من أجل تخزين والحفاظ على الفواكه والخضروات الصيفية لفصل الشتاء، ونخزن فواكه فصل الشتاء لفصل الصيف، وبدأنا الآن بحراثة الأراضي وزراعتها من أجل زراعة” الكمون ،الكزبرة ،القمح ،الحمص”، والعديد من المزروعات الأخرى”.

وتابعت غالية حديثها” الكثير من التجار يستغلون هذه الحرب لمصالحهم ويستغلون الشعب، إضافة إلى تنفيذ قانون القيصر التي فرضته أمريكا على سوريا، لذا عانينا الكثير من الصعوبات في الناحية التجارية ونحن كاقتصاد المرأة أردنا أن نمد المساعدة لمجتمعنا، لذلك افتتحنا مشروع للموبيليا باسم موبيلا ستار”.

ومن الناحية الصناعية تطرقت غالية بالقول:” ولتطوير المجال الصناعي لدينا العديد من المحلات التجارية في عدة مناطق في شمال وشرق سوريا، ومحلات الخياطة النسائية, وهناك أيضاً محلات للألبسة تعمل فيها النساء وتفيد فيها المجتمع ونفسها بشكل خاص”.

ونوهت غالية قائلة:” لدينا مشاريع تحضير المؤونة الشتوية في العديد من المناطق كالحسكة والطبقة وإقليم الفرات ومناطق في مقاطعة قامشلو، نقوم من خلال هذه المشاريع بتحضير” كافة أنواع المربيات, المخلل, المكدوس والمواد الغذائية الأخرى، التي نكون بحاجتها في فصل الشتاء”.

وأكدت غالية” نحن نهدف لتطوير الاقتصاد من الناحية التجارية والصناعية في مدينة الطبقة ومنبج والرقة من خلال وضع مشاريع جديدة والنقاش حول المشاريع التي قمنا باقتراحها حسب احتياجاتهن في المنطقة، وسنطور من إمكاناتنا في مجال تربية المواشي حيث نقوم برعايتهم من الناحية الصحية ومن كافة النواحي وكل هذه المجالات تديرها المرأة “.

واختتمت غالية حديثها مبينة أنه هنالك العديد من المشاريع المستقبلية” بسبب الأوضاع التي تمر بها المنطقة لدينا مشروع دواجن واللحوم, وتربية الإوز والدجاج وزراعة الأراضي, لتنمية اقتصاد المرأة والمجتمع”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق