بيانات و نشاطات

​​​​​​​حركة الهلال الذهبي لشمال وشرق سوريا تعقد كونفراسنها الثاني

تحت شعار “بثقافة المرأة الحرة ونسج فن الثورة سندحر الاحتلال” انطلقت أعمال الكونفرانس الثاني لحركة الهلال الذهبي في شمال وشرق سوريا بمشاركة 150 مندوبةَ من الأقاليم الثلاث. 

لتسليط الضوء على ثقافة المرأة في شمال وشرق سوريا وحمايتها، عقدت حركة الهلال الذهبي كونفرانسها الثاني في قاعة آرام تيكرام للثقافة والفن في بلدة رميلان.

وتشارك في الكونفرانس مندوبات من الأقاليم الثلاث “الجزيرة والفرات وعفرين”، ومن مدينتي دير الزور والرقة، إضافة لحضور ممثلات عن مؤسسات الإدارة الذاتية وتنظيمات المرأة في مقاطعة قامشلو.

زُينت قاعة الكونفرانس بالآلات الموسيقية وأدوات للتراث الكردي والعربي والرسومات.

وبدأت أعمال الكونفرانس بالوقوف دقيقة صمت، بعدها ألقت الإدارية في حركة الهلال الذهبي في شمال وشرق سوريا روكن محمد كلمة هنأت فيها النساء في شمال وشرق سوريا بانعقاد الكونفرانس ، وقالت: “نعقد كونفرانسنا من أجل تنظيم أنفسنا على أسس ثقافة وفن المرأة الحرة وعلى أسس خط الأمة الديمقراطية”.

وأضافت: “علينا الوقوف أمام سياسات التغيير الديمغرافي في مناطق شمال وشرق سوريا من قبل المحتلين، وحماية ثقافتنا وقيم ثورتنا ولغتنا من خطر الإبادة، لأن الإبادة ليست على شعبنا فحسب، بل على ثقافتنا التي تعتبر إثباتًا لوجودنا”.

وختمت روكن محمد حديثها بالقول: “نتمنى، من خلال هذا الكونفرانس، تطوير أعمال حركة الهلال الذهبي في شمال وشرق سوريا والمناطق السورية كافة، للحفاظ على ثقافة وتراث الشعوب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق