بيانات و نشاطات

تحضيرات لإطلاق أول مهرجان تراثي للمرأة في الرقة

تحت شعار “بألوان مكوناتنا يزدهر تراثنا” تستعد إدارات المرأة لإطلاق المهرجان التراثي الأول على مستوى مناطق (الرقة، دير الزور، الطبقة ومنبج)، بمشاركة واسعة من الفرق الفنية.

ويهدف المهرجان إلى إحياء تراث وثقافة المرأة الفراتية، واكتشاف المواهب الفردية والجماعية للفرق المشاركة.

واستعدادًا للمهرجان، اجتمعت منسقيات المرأة (الطبقة- الرقة- دير الزور- ومنبج)، في مكتب الإدارة في مدينة الرقة لمناقشة كيفية إقامة المهرجان.

وقيمت عضوات اللجنة التحضيرية استعدادات الفرق الفنية المشاركة في المهرجان.

وتشارك في المهرجان فرق منوعة وهي: (فرقة دبكة أطفال كوباني- فرقتا الدبكة والغناء الشعبي لنساء الطبقة- فرقة الدبكة لأطفال دير الزور- فرق الأغاني والمسرحيات لأطفال من المكون التركماني من مدينة منبج، فقرة تراثية شعبية من قبل فرقة فراشات الفرات يتم فيها إحياء الفن التراثي الرقاوي، فقرة غنائية لأطفال تل حميس).

كما تقدّم فرقة منطقة الطبقة للفنون المسرحية والشعبية مسرحية بعنوان “ببقى الأمل”.

أيضًا يتخلل المهرجان عروض أزياء للباس الفلكلوري.

وحول التحضيرات للمهرجان قالت عضوة اللجنة التحضيرية في إدارة المرأة في مدينة الرقة فهيمة الجاسم: “سوف يكون لهذا المهرجان هدف وحيد ومهم وهو إخراج صوت المرأة وحقيقة تراثها، وهذا المهرجان كخطوة أولى هو دفاع عن تراثنا الذي طمسته كافة الفصائل والأنظمة السابقة التي دخلت إلى مناطقنا”.

وفيما يخص الفرق المشاركة أشارت فهيمة الجاسم إلى أن الفرق تشارك لأول مرة في مثل هذه المهرجانات التراثية للمرأة.

ودعت، في ختام حديثها، النساء من كافة المكونات إلى المشاركة في المهرجان.

هذا وحدّدت اللجنة التحضيرية لإدارة المرأة على مستوى الساحات (الرقة، دير الزور، الطبقة ومنبج) يوم الثلاثاء المصادف 25 من شهر تشرين الأول/ أكتوبر، يوم انطلاق المهرجان الذي سيستمر يومًا واحدًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق