بيانات و نشاطات

​​​​​​​مجلس المرأة السورية 3 أعوام من النضال لتمكين دور المرأة

يصادف اليوم الذكرى السنوية الثالثة لتأسيس مجلس المرأة السورية الذي أخذ على عاتقه تمكين دور المرأة، فما هو المجلس وما هي نشاطاته؟

أُسسمجلس المرأة السورية بتاريخ 8 أيلول عام 2017 خلال المؤتمر التأسيس الذي انعقد في مدينة منبج بحضور قرابة 224 ممثلة من كافة المناطق السورية بجميع مكوناتها، تحت شعار” المرأة المنظمة أساس بناء سوريا لا مركزية تعددية ديمقراطية”.

وكان من بين المشاركات، حركات مستقلة، وأحزاب سياسية، ومنظمات مدنية، ومؤتمر ستار، ومكتب المرأة لمجلس سورية الديمقراطية، والحاكمية المشتركة للإدارة الذاتية الديمقراطية، والرئيسة المشتركة للمجلس التأسيسي للنظام الفدرالي لشمال سوريا وعضوات اتحاد المرأة الشابة.

تعريف مجلس المرأة السورية

مجلس المرأة منظمة تضم عددًا من التنظيمات النسوية واتحادات وشخصيات نسوية مستقلة، لتوحيد طاقات وجهود المرأة السورية، لخلق نظام اجتماعي ديمقراطي يحقق للمرأة الحرية والمساواة والعدالة، ويضمن للمرأة المشاركة في فعاليات وعمليات بناء ونهوض سوريا وفق أسس ديمقراطية تعددية.

أهم أهداف مجلس المرأة السورية هو تكوين مجتمع أخلاقي ديمقراطي أيكولوجي، يعتمد حرية المرأة أساسًا في المشاركة بحل الأزمة والفوضى في سوريا عن طريق الحوار، وتحقيق ديمقراطية تعددية لا مركزية في سوريا، والمطالبة بتحقيق العدالة لكل الهويات الأثنية والثقافية والاجتماعية، وتنظيم المرأة وتوعيتها وتمكينها في المشاركة في العملية السياسية والمفاوضات وصياغة الدستور وضمان حقوق المرأة والمرأة الشابة في كافة المجالات.

كما أخذ مجلس المرأة السورية على عاتقه الالتزام بدعم حقوق المرأة وقضاياها وطرحها في المحافل الدولية، لتستطيع من خلاله التعبير عن نفسها، وإبراز حضورها السياسي والاجتماعي والثقافي والاقتصادي، والعمل على تطبيق الشرعية الدولية ما يخص حقوق المرأة من اتفاقات وقرارات مجلس الأمن التي تخص المرأة.

والمبادئ الأساسية الأخرى التي يعتمدها المجلس هو مناهضة كل أنواع العنف والاستغلال والتعسف والتمييز القومي والديني والمذهبي والجنسوي تجاه المرأة، وترسيخ والتمثيل العادل المتساوي للمرأة في جميع مجالات الحياة، والدفاع المشروع للمرأة عن نفسها ضد كل أشكال الظلم والعنف واللامساواة، والتأكيد على أن المرأة الواعية هي أساس المجتمع الواعي.

فعاليات منوعة بهذه المناسبة

واستذكارًا للمناسبة، سيقام اليوم ورشة عمل تحت عنوان” اتفاقية سيداو”, في منبج، واجتماع في الرقة، وفي نفس السياق، يدلي مجلس المرأة في مدينة قامشلو ببيان للرأي العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق