بيانات و نشاطات

المرأة الشّابّة: سنقف أمام كافّة أنواع العنف الّذي تتعرّض له المرأة

أصدر اتّحاد المرأة الشابّة في حيّي الشّيخ مقصود والأشرفية بياناً إلى الرّأي العام بصدد الانتهاكات التي تتعرّض لها المرأة، وأكّد أنه سيصعّد النضال للتصدّي لكافة أنواع العنف الذي يمارس على المرأة.

أدلى اتّحاد المرأة الشابة اليوم، ببيان أمام مركزه في القسم الشرقي لحي الشيخ مقصود في مدينة حلب، وقرئ البيان باللغتين الكردية من قبل العضوة في اتحاد المرأة الشابة أمينة عبدو وباللغة العربية من قبل العضوة الجين محمد.

وجاء في نصّ البيان:

“منذ التاريخ والمرأة لها دور بارز في تأسيس المجتمع، فالمرأة الريادية بنت المجتمع على أسس أخلاقية بعدالة ومساواة، وكانت كافة الإنجازات بيد المرأة، والتاريخ يشهد ذلك، وخاصّة في شمال وشرق سوريا.

ومع ظهور الذهنية السلطوية أرادوا أن يحكموا على قيم ومبادئ المجتمع، وكانت أوّل هجماتهم على المرأة إلى جانب تعنيفها وكسر إرادتها للوصول إلى أهدافهم، وحتى في يومنا هذا تعمل الأنظمة الرأسمالية ضد المرأة من خلال أدوات التشهير تحت اسم الحرية الشخصية.

كما نرى أنّ المرأة تتعرّض للانتهاكات ليومنا هذا من خلال قتلهن وسبيهن وتزويجهنّ قاصرات، ونحن نطالب بمجتمع حرّ وديمقراطيّ، ولذلك يجب علينا أخذ هذه الموضوعات بعين الاعتبار وإظهارها على أنّها سياسات كسر إرادة المرأة الحرة.

ونحن كمرأة الشابة سننتقم ضدّ كافة أنواع العنف، ولن نقبل بها وعلى أساس ميراث المرأة الحرة والمقاومة وبفكر وفلسفة القائد آبو سنرفع من وتيرة نضالنا حتّى الوصول إلى أهدافنا، وننتقم من أجل كل امرأة تعرّضت للتعنيف من الأنظمة السلطوية، وسنمضي قدماً على طريق زيلان وهابون وليلى أكري، وسننتفض على الانتقام”.

وانتهى البيان بترديد الشّعارات الّتي تحيّي مقاومة المرأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق