سياسة

مؤتمر ستار ينظم مراسم استذكار للشهيدة القيادية ليلى آكري في قامشلو

استذكر اليوم مؤتمر ستار في روج آفا الشهيدة ليلى آكري (فيليز أصلان) عضو اللجنة القيادية في منظومة المرأة الكردستانية (KJK)، التي استشهدت في غارة جوية على مناطق الدفاع المشروع “مديا” في حزيران الفائت، وذلك عبر تنظيم اجتماع وعرض سنفزيون عن حياة الشهيدة.

وأقيمت مراسم الاستذكار في مركز محمد شيخو للثقافة والفن في مدينة قامشلو بحضور العشرات من الأهالي وذوي الشهداء وأعضاء مؤتمر ستار، مع اتخاذ الحضور للإجراءات الوقائية من فيروس كورونا.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت اجلالاً واستذكاراً لأرواح الشهداء، تلاها إلقاء كلمة باسم مؤتمر ستار من قبل الإدارية رمزية محمد التي استذكرت الشهيدة القيادية ليلى أكري وكافة شهيدات الحرية، وأكدت أن الاحتلال التركي الذي يواصل استهدافه للنساء المناضلات هدفه ضرب إرادة المرأة الحرة التي تقف بوجه الظلم والفاشية، وقالت :”ولكن ما دمنا نملك مناضلات وشهيدات وقياديات أمثال ليلى وهفرين وزيلان وزهرة وهبون وساكنة وبريتان، وأفيستا آكري وأمارا وأمهات كالأم أمينة وعقيدة، وآلاف المناضلات والمقاتلات اللواتي يواصلن نضال الشهيدات فإن إرادة الحرية والديمقراطية هي التي ستنتصر حتماً”.

تحدثت بعدها عن لمحة من حيات الشهيدة ليلى آكري وقالت  :”ولدت الشهيدة ليلى أغري عام 1973 في فان أوزالب شمال كردستان. بعد تخرجها من المدرسة الثانوية، انضمت إلى صفوف الكريلا عام 1993. عندما انضمت قالت إنها أخذت اسمها من المناضلة ليلى قاسم. وطورت وعيها وإرادتها من خلال لقائها مع القائد عبدالله أوجلان. من خلال تطويرها لثقتها بنفسها، لتصبح رمزاً للمرأة القيادية الحرة”.

تلاها كلمة باسم مجلس عوائل الشهداء ألقتها شمسي خان كولو التي استذكرت كافة شهداء الحرية والكرامة وقدمت العزاء لذوي الشهيدة ليلى أكري وكافة رفاقها ورفيقاتها في النضال، وأكدت أن دماء الشهداء لن تذهب سداً وبأنهم ماضون على نهجهم حتى تحقيق كامل الأهداف التي ناضلوا وضحوا بحياتهم في سبيله.

وبعد الانتهاء من الكلمات عُرض سنفزيون عن سيرة الشهيدة ليلى أكري النضالية وعن شخصيتها القيادية القوية.

لتختتم مراسم الاستذكار بترديد الحضور الشعارات التي تخلد الشهيدة ليلى وكافة شهداء الحرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق