بيانات و نشاطات

” استهداف تركيا للنساء يظهر وجهها الحقيقي”

 أكد اتحاد المرأة الشابة على أن استهداف المناضلات الثلاث في كوباني خير دليل على الوجه الحقيقي لتركيا, منوهاً إلى أن تركيا تمتلك الفوبيا من الشعب الكردي والمرأة خاصة لذا تستهدفهم بشكل متواصل, وذلك خلال مظاهرة مساء أمس.

نظم مساء أمس اتحاد المرأة الشابة مظاهرة في قرية بابنس التابعة لمقاطعة الشهباء, وذلك تنديداً لانتهاكات جيش الاحتلال التركي بحق النساء في المناطق المحتلة” عفرين, سري كانيه, كري سبي”, واستهدافه بتاريخ 23 حزيران ثلاث نساء في كوباني.

واحتشدت المتظاهرات في قرية بابنس بالشهباء, رافعات صور القائد عبد الله أوجلان، أعلام اتحاد المرأة الشابة, بالإضافة إلى لافتات كُتب عليها” لا لتعذيب، انتهاك واختطاف النساء”،” انتفاضة النساء الشابات انتقام”،” الديكتاتور أردوغان لا يُفرق بين المُعاق والعاجز”, وسط ترديد الشعارات الرافضة للاحتلال التركي والتي تحيي مقاومة حفتانين ومناطق الدفاع المشروع.

وبعد وصول المتظاهرات إلى حديقة مركز ناحية الأحداث في الشهباء, تلاها الوقوف دقيقة صمت, ومن ثم قرئ بيان إلى الرأي العام من قبل إدارية اتحاد المرأة الشابة فريدة نعسان.

وجاء في نص البيان ما يلي:

واستهل البيان في بدايته بالقول:” منذ سنين طويلة يتعرض الشعب الكردي في كافة أرجاء كردستان للمجازر, فإن أردنا معرفة الدولة التركية علينا باستذكار وادي زيلان، روبوسكي، بوطان، عفرين والعفرينين، رأس العين والآلاف من المناطق الكردية الأخرى فهم الشاهدون على أفعال وإجرام تركيا، لأن الدولة التركية تهاب المرأة المتحررة نشاهد يومياً الانتهاكات التي تتعرض لها المرأة”.

وأشار البيان ” استهداف المناضلات الثلاث في كوباني خير دليل على الوجه الحقيقي لتركيا, وأيضاً اعتقال تركيا للكثير من النساء السياسيات في شمال كردستان, وفي الآونة الأخيرة استهداف مناطق الدفاع المشروع, ولكن مقاومة حفتانين هي إفشال لمخططات تركيا وعلى تركيا الرضوخ للفشل الذي سيلحق بها، تركيا تمتلك الفوبيا من الكرد ولذا تستهدف بشكل متواصل الشعب الكردي وخاصة المرأة”.

وأكد البيان” بروح مقاومة الرابع عشر من تموز أي يوم مقاومة السجون, وكنساء شابات نجدد وعدنا بالسير على درب سارا وزيلان ومع وعد تحطيم نظام حزب العدالة والتنمية وضمان الانتصار”.

وانتهت المظاهرة بترديد الشعارات” عاش القائد عبد الله أوجلان”،” لا حياة بدون القائد”،” المرأة حياة حرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق