سياسة

“دولة الاحتلال التركي تسعى لوأد إرادة المرأة الحرة”

أكدت الإدارية في مؤتمر ستار ميادة رمضان أن دولة الاحتلال التركي تسعى بكل الوسائل لإضعاف إرادة المرأة الحرة في روج آفا وشمال وشرق سوريا من خلال الانتهاك الصارخ للقوانين الدولية التي تنص على حماية حقوق الإنسان.
تستمر دولة الاحتلال التركي في تدخلها اللا قانوني واللاشرعي في شؤون الدولة السورية، ووصل بها الأمر  بعد احتلالها لأجزاء واسعة من الشمال السوري إلى استهداف المرأة السورية التي تناضل من أجل بناء دولة لا مركزية يتمتع فيها الجميع بحقوقهم المشروعة، فاستهداف دولة الاحتلال التركي للمرأة الحرة هو استهداف للقيم الديمقراطية التي شيدتها المرأة في مناطق شمال وشرق سوريا، وللتوقف على الاعتداءات المستمرة التي يمارسها الاحتلال التركي على المرأة، خاصةً من قتل واغتيال واغتصاب واستهداف للمناضلات، كان لنا لقاءً مع الإدارية في مؤتمر ستار في ناحية جل آغا ميادة رمضان.
سعيها لوأد إرادة المرأة
“باغتيال زهرة ورفيقاتها تسعى دولة الاحتلال التركي إلى وأد إرادة المرأة الحرة في روج آفا وشمال وشرق سوريا، وبهذه الممارسات تستهدف الدولة التركية المحتلة الحالة الديمقراطية التي شاركت في تشييدها المرأة في شمال وشرق سوريا”، بهذه الكلمات أبدت الإدارية في مؤتمر ستار ميادة رمضان استنكارها لممارسات دولة الاحتلال التركي الغير شرعية والتي لا تفرق بين عجوز وطفل وامرأة، بحسب تعبيرها.
وأدانت ميادة ما قامت به دولة الاحتلال التركي من انتهاكات بحق المدنيين العزل والتي تهدف إلى القضاء على ثورة روج آفا وشمال سوريا ومنع تطور الإدارة الديمقراطية فيها، وقالت: “يسعى المحتل وبكل الوسائل لإفشالها ودخول الأراضي السورية بذريعة دحض الإرهاب، ناهيك عن الانتهاكات التي تقوم بها بحق الشعب ونهب خيرات روج آفا وشمال وشرق سوريا، محاولةً النيل من الفكر الديمقراطي الحر الذي يهدف إلى أخوّة الشعوب والعيش المشترك وحرية المرأة عبر انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان”.
الاستمرار في الكفاح لإفشال مخططات المحتل
كما وأكدت ميادة رمضان بأن احتلال الدولة التركية ليس فقط بالاضطهاد ودخول أراضي شمال وشرق سوريا، بل أنها تعمل وبكافة الوسائل من أجل زعزعة الأمن والاستقرار في المناطق التي تحظى بالاستقرار أيضاً، وذلك بقيامها بتمويل العديد من الأشخاص ذوي النفوس الدنيئة، وتابعت بالقول: “حيث يعمل هؤلاء الأشخاص بالعديد من التحركات الهادفة إلى بث الرعب بين الأهالي وحثهم للهجرة بسياسة الحرب الخاصة من خلال الدعايات الكاذبة وإثارة النعرات الطائفية والتخويف ونقل المعلومات إليها”.
وفي الختام شددت الإدارية في مؤتمر ستار ميادة رمضان بأن المؤامرة التركية مستمرة، وبدورهم كشعب روج آفا عامةً والنساء خاصةً سيستمرن في تقديم التضحيات والعمل والكفاح من أجل إفشال مخططات دولة الاحتلال التركي والقضاء عليها بالعزيمة والإرادة الحرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق