مجتمع- ثقافة

مؤتمر ستار يستذكر القيادية زينب كناجي بمراسم استذكارية

أكدت فاطمة حميد على أن المناضلة زيلان مثلت المقاومة في شخصها, وبرهنت للعالم أنه ما من أحد يستطيع عرقلة التطلع إلى الحرية, وذلك خلال مراسم استذكار.

أقام مؤتمر ستار في مدينة ديريك التابعة لمقاطعة قامشلو مراسم لاستذكار المناضلة زينب كناجي” زيلان” في الذكرى الـ 24  للعملية الفدائية التي نفذتها ضد جيش الاحتلال التركي في مدينة ديرسم شمال كردستان بتاريخ 30حزيران عام 1996م, وحضر المراسم العشرات من عضوات وإداريات مؤتمر ستار ونساء مدينة ديريك, وذلك في مركز دجلة للثقافة والفن.

وبدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت, تلاها إلقاء كلمة باسم مؤتمر ستار من قبل فاطمة حميد التي استذكرت المناضلة الثورية زيلان وكافة شهداء الحرية,” المناضلة زيلان مثلت المقاومة في شخصها, وبعمليتها الفدائية برهنت للعالم أنه ما من قوة تستطيع عرقلة التطلع إلى الحرية, وهزت من خلال عمليتها كيان الدولة التركية وأدخلت الخوف والذعر في قلوب جيش الاحتلال, كما وأنها أحيت ثقافة الآلهة الأم”.

وأضافت فاطمة”  أعطتنا المناضلة زيلان من خلال عمليتها الفدائية القوة والمعنويات والإرادة في السير على نهج الحرية وتحرير النساء في كافة أنحاء العالم, ونعاهد شهدائنا بالاستمرار في النضال والمضي قدماً على خطاهم حتى تحقيق النصر والحرية”.

وبعد الانتهاء من الكلمة قرأت رسالة الشهيدة المناضلة زينب كناجي” زيلان” من قبل عضوة لجنة التدريب رها أحمد, ومن ثم عُرض سنفزيون عن حياة القيادية زيلان.

وانتهت مراسم الاستذكار بترديد الشعارات التي تخلد الشهداء وتحيي مقاومة ونضال المرأة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق