بيانات و نشاطات

هدف الدولة التركية كسر إرادة المرأة الحرة

أشارت الكلمات التي ألقيت في المظاهرة إلى أن الاحتلال التركي هدفه النيل من إرادة المرأة الحرة المنظمة، بعد تحقيقها لإنجازات كبيرة خلال الثورة، مستنكرة الصمت الدولي حيال جرائم الاحتلال التركي بحق المدنيين.

خرج اليوم المئات من أهالي كوباني في مظاهرة إحتجاجية، تنديداً بقصف جيش الاحتلال التركي مساء أمس لأحد منازل المدنيين.

وأسفر القصف عن استشهاد عضوة منسقية مؤتمر ستار لإقليم الفرات زهرة بركل، وعضوة مؤتمر ستار هبون ملا خليل، وصاحبة المنزل أمينة ويسي.

وشارك في المظاهرة العشرات من عضوات وأعضاء مؤسسات الإدارة الذاتية, عضوات المجالس المدنية, مراكز وهيئات المرأة في إقليم الفرات، رافعين صور الشهيدات الثلاث وأعلام مؤتمر ستار، بالإضافة إلى لافتات فرعية كُتب عليها” يسقط أردوغان الديكتاتوري”،” تسقط جميع الأنظمة الفاشية القمعية” .

واحتشد المتظاهرون في ساحة المرأة الحرة وجابوا الشوارع وصولاً إلى ساحة الشهيد عكيد وسط ترديد شعارات تندد بجرائم الاحتلال التركي الفاشي.

وبعد الوقوف دقيقة صمت, ألقت العضوة في منسقية مؤتمر ستار روشن حاكم كلمة قالت فيها:” ندين الجريمة الشنيعة التي ارتكبها الاحتلال التركي بحق الشهيدات زهرة، أمينة، هبون، مؤكدة أن تركيا تحاول دائماً أن تعيد تاريخها الحافل بالجرائم، لذا تستهدف المرأة الحرة المنظمة وتهدف للنيل من إرادتها الحرة، بعد تحقيقها خطوات وإنجازات كبيرة”.

وأشارت روشن” نحن لن نستسلم لأطماع الدولة التركية، ونعاهد بالاستمرار بنضالنا وكفاحنا على خطى شهدائنا حتى الوصول إلى الحرية”.

وبدورها تحدثت عائشة أفندي باسم مجلس عوائل الشهداء, قائلة” تسعى الدولة التركية للانتقام من المرأة الحرة المناضلة، ونحن أمهات الشهداء ضحينا بأبنائنا من أجل السلام والحرية, ونعاهد شهيداتنا بالمضي في طريقهن وسننتقم بكل إرادتنا من أعداء المرأة”.

وفي الختام ألقى محمد شاهين الرئيس المشترك للإدارة الذاتية لإقليم الفرات كلمة” ندين هذا العدوان التركي السافر الذي استهدف منزل المدنيين، فالدولة التركية تعمد إلى التوسع في مشاريعها الاحتلالية في الشرق الأوسط، وتريد القضاء على مشروع الأمة الديمقراطية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق