بيانات و نشاطات

عوائل الشهداء في قامشلو يستنكرون الانتهاكات التركية

نظم عوائل الشهداء مظاهرة حاشدة اليوم في الساعة العاشرة صباحاً, تحت شعار” الفاشية التركية هي تهديد على الأمن العالمي, فلنقف معاً ضد هذا الإرهاب”, لإستنكار استهداف تركيا لمناطق الدفاع المشروع وشنكال ومخمور, وذلك من جانب دوار منير حبيب في الحي الغربي بقامشلو.

هذا وتجمع المئات من عوائل الشهداء والأهالي ومؤسسات المجتمع المدني بجانب دوار منير حبيب, حاملين القائد عبد الله أوجلان, صور الشهداء, أعلام مؤسسة عوائل الشهداء, أعلام مؤتمر ستار, بالإضافة إلى لافتات كتبت عليها” دماء شهدائنا وصرخات أطفالنا ستحاسبكم”,” إننا أصحاب الأرض أردوغان محتل ويجب أن يحاكم”,” سنقاوم أي اتفاق يستهدف وجودنا وكرامتنا وهويتنا”, ” نحن نتعرض لإبادة عرقية تحت ذرائع دينية على يد الدولة التركية الداعشية”.

كما وانطلقت المظاهرة من أمام الدوار, بإتجاه منظمة الأمم المتحدة, وردد المشاركون والمشاركات خلال المسيرة الشعارات التي تستنكر الانتهاكات التركية وترفض شتى أنواع الجرائم التركية الإرهابية, وتحيي الشهداء والقائد الأممي عبد الله أوجلان, وامتزجت الشعارات بزغاريد أمهات الشهداء والأغاني الوطنية الشعبية.

وعند الوصول إلى أمام مفوضية الأمم المتحدة, تجمهر المشاركون في المظاهرة لينددوا بأصوات عالية استمرار الهجمات التركية من دون رادع دولي, ومن ثم وقف المشاركون والمشاركات دقيقة صمت, تلاها كلمة باسم عوائل الشهداء ألقاها علي قامشلو.

استنكر علي الهجمات التركية المتكررة على الشعب الكردي وخاصة الإيزديين, التي تهدف إلى إبادة وجودهم التاريخي, وقال:” الهجمات ليست بجديدة إنما هي من سياسة تركيا الطويلة الأمد, معاهداً بمواصلة السير على خطى الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل الوصول إلى الحرية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق