بيانات و نشاطات

الشبيبة الثورية في كوباني: تركيا تسعى لطمس هوية الشعب الكردي

استنكرت حركة الشبيبة الثورية الهجمات التركية على مخمور وشنكال، مؤكدة أن تركيا تحاول طمس هوية الشعب الكردي ووجوده التاريخي، معاهدة بتصعيد وتيرة النضال والمقاومة حتى تحرير الشعب.

أصدرت اليوم حركة الشبيبة الثورية في مقاطعة كوباني بياناً إلى الرأي العام، وذلك استنكاراً للهجمات التركية على مخمور وشنكال، وقرئ البيان في ساحة حديقة 19 تموز، بمشاركة العشرات من عضوات وأعضاء في مؤسسات الإدارة الذاتية والمجالس المدنية.

وقرئ البيان باللغة الكردية من قبل العضوة في حركة المرأة الشابة كولان سمسور وجاء في نص البيان مايلي:

واستهل البيان في بدايته بالقول:” مرة أخرى دولة الاحتلال التركي تبدي ردة فعلها الإبادية باتجاه الشعب الكردي، من خلال الهجمات على مخمور وشنكال, أعداء الإنسانية يقتلون المدنيين والمهجرين، أظهروا حقدهم ضد السلام والديمقراطية وهوية الشعب بالإضافة إلى تجاوز جميع القوانين والمواثيق الإنسانية”.

وأشار البيان” الدولة التركية تحارب الشعب الكردي منذ مئات السنين وتحاول إبادتهم بجميع الطرق والممارسات والانتهاكات دون فرق مستهدفة وجودنا التاريخي وأرضنا وتحاول طمس هويتنا”.

وأضاف البيان” تنتهز الدولة التركية السلطوية والعدوانية كل فرصة في محاربة الشعب الكردي, ويقتلون كل مرة تحت اسم الإرهاب الأطفال والنساء والمدنيين من الشعب الكردي، لذا على الشعب الكردي في كل المناطق والرأي العام العالمي وكافة المنظمات والحركات الإنسانية إبداء مواقف صارمة اتجاه هذه الهجمات، ورفع أصواتهم وجه هذه الممارسات لأن الصمت حيال ذلك يتيح لتركيا فرصة الاستمرار بانتهاكاتها بحق الشعب”.

وتابع البيان” نحن الشبيبة الثورية في مقاطعة كوباني بصوت عال نستنكروندين هجمات الاحتلال التركي على مناطقنا، وسوف نرفع من وتيرة المقاومة والنضال الحر”.

ونوه البيان في ختامه بالقول:” مرة أخرى نطالب المجتمع الدولي أن يقفوا وقفة إنسانية لحماية شعبنا، ودون شك الشعب يأخذ قوته من الشبيبة ونحن نعاهده الاستمرار في مواصلة النضال حتى النصر والحرية”.

واختتم البيان بترديد المشاركين الشعارات” المقاومة حياة والصمت موت”، “سنقاوم أعداء الحرية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق