مجتمع- ثقافة

امرأة تتقن حرفة يدوية و تطرق أبواب الرزق بثقة

بخفةٍ تسحب البكرات الملونة، وتحركها ذهاباً وإياباً بحركة إيقاعية، لتبدع بها تصاميم متقنة مثلثة ومتعرجة الشكل بألوان زاهية لتتحول إلى قطع مدهشة .

كوليزار اسماعيل محمد امرأة من ناحية عامودا تقوم بصنع الاعمال اليدوية القديمة مثل (اللبس الفلكوري و التطريز و النقش )  والدة لطفلين و زوجها متوفي تعلمت هذه الحرفة من عائلة زوجها و اكملت هذا العمل برغم من الصعوبات التي تعانيها ونقص الامكانات في تأمين المواد و الصعوبات التي تتلقاها الا انها بإصرارها اتقنت هذه المهنة بكل تفنن.

حيث عرضت اعمالها اليدوية في المركز الثقافي في كل من مدينة قامشلو ,عامودا و رميلان0

في نهاية حديثها تقول بأنها تريد تطوير مهارتها و تطلب الدعم من المنظمات النسائية المختصة بهذا المجال من الفن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق