بيانات و نشاطات

العوائل العفرينية في كوباني تستنكر جرائم تركيا ومرتزقتها في عفرين

استنكرت العوائل العفرينية المهجرين قسراً نتيجة الاحتلال التركي, والمتواجدين في مدينة كوباني الجرائم اللاإنسانية التي يرتكبها الاحتلال التركي ومرتزقته في عفرين, وطالبت منظمات حماية حقوق الإنسان بالتدخل السريع لإيقاف هذه الممارسات.

أصدرت اليوم العوائل العفرينية التي هجرت قسراً بسبب الاحتلال التركي وهجماته على عفرين, المتواجدين في مدينة كوباني بياناً للرأي العام، وذلك للتنديد بالجريمة التي ارتكبها مرتزقة الاحتلال التركي بحق الشابة ملك نبي خليل جمعة من مدينة عفرين، التي تم العثور على جثتها في الأراضي الزراعية لقرية الفيرزية شرق مدينة اعزاز.

وألقي البيان في ساحة المرأة الحرة بمدينة كوباني, وشارك فيه العشرات من عوائل عفرين وأطفالهم، رافعين لافتات كتب عليها:” لا للاحتلال التركي لعفرين”،” لن تركع عفرين”، “عفرين تناديكم”، بالإضافة لأغصان الزيتون ، وصور الشابة ملك والأطفال الذين استهدفهم الاحتلال التركي خلال مجازره.

وقرئ نص  البيان باللغة الكردية من قبل الشابة العفرينية  جاهدة داشتي.

وجاء في نص البيان ما يلي:

استهل البيان في بدايته بالقول:” بتاريخ 20كانون الثاني عام 2018م هاجمت الدولة التركية مقاطعة عفرين، واستمرت المقاومة العظيمة لمدة 58 يوماً، واحتلت تركيا عفرين في 18آذار من العام ذاته على مرأى الدول العالمية، وبدأ الاحتلال التركي بالتغيير الديمغرافي للمقاطعة، ومارسوا سياساتهم القذرة ضد أهلها من قتل، خطف، حرق الطبيعة، وتدمير أضرحة الشهداء، ولاتزال هذه السياسة مستمرة حتى اليوم ضد المدنيين والنساء بشكل خاص”.

ونوه نص البيان” مرتزقة الاحتلال التركي تقوم بخطف النساء وقتلهن, وسجنهن, وقد اختطفوا الشابة الكردية ملك التي تبلغ السادسة عشر من عمرها وقتلوها بطريقة غير أخلاقية وتم رميها بسبب المصالح الخاصة للمرتزقة، وذلك في ظل صمت دولي مخزي”.

وأشار البيان” بحسب لجنة حقوق الإنسان في شمال وشرق سوريا، أن هناك الكثير من المختطفات لدى المرتزقة, ما يزيد عددهن ألف امرأة  ومازال مصيرهن مجهولاً”.

وتابع البيان” كأهالي عفرين ندين ونستنكر سياسات وممارسات الدولة التركية ومرتزقتها الوحشية، ونطالب جميع منظمات حماية حقوق الإنسان بالإضافة إلى الأحزاب الكردية بالتدخل الفوري, وإيقاف هذه الانتهاكات اللاإنسانية بحق أهالي عفرين وخاصة النساء”.

واختتم البيان” نطالب الشعب والأحزاب الكردية بتوحيد الصف الكردي بشكل عاجل، لوقف الهجمات والمخططات التركية, ونعد شعبنا العفريني المقاوم بالاستمرار بالمقاومة حتى تحرير عفرين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق