بيانات و نشاطات

​​​​​​​مجلس المرأة الشابة في PYD يستنكر استهداف الاحتلال التركي للقيادي قاسم أنكين

أدلى مجلس المرأة الشابة في حزب الاتحاد الديمقراطي اليوم ببيان للرأي العام ندد من خلاله بهجمات الاحتلال التركي على مناطق برادوست والتي أدت لاستشهاد القيادي قاسم أنكين، واستنكر جرائم الاحتلال التركي بحق النساء في عفرين والمناطق المحتلة شمال وشرق سوريا.
وتجمعت عضوات مجلس المرأة الشابة في حزب الاتحاد الديمقراطي في مقاطعة الحسكة أمام مركزهن للمشاركة في قراءة البيان، الذي قرئ من قبل الإدارية في مجلس المرأة الشابة في مقاطعة الحسكة فاطمة مراد, والتي قالت فيه:

“الفاشية التركية منذ فجر تاريخها وهي تحاول القضاء على الكرد, وكل يوم تشن هجمات على الشعب الكردي وقيمه وقادته ومناضليه، في محاولات منها لطمس هويتهم وإخماد ثوراتهم, ولكن بفضل أبطالنا الذين يحاربون الإرهاب في الخنادق، وبفضل شهدائنا الأبطال والقادة المناضلين من أجل الحرية والديمقراطية، يتم بناء مجتمع ديمقراطي حر.

ومع كل انتصار يزداد معه عدوان وهمجية الفاشية التركية التي وصل بها لحد استهداف القيادات والمناضلين الكرد في محاولة لإطفاء شعلة الحرية من خلال استهدافهم، ومن بينها كانت الغارات الجوية لطيران الاحتلال التركي على مناطق الدفاع المشروع في منطقة “برادوست” بتاريخ 27 أيار الفائت, والتي أدت لاستشهاد عضو اللجنة المركزية في حزب العمال الكردستاني الشهيد قاسم أنكين”.

وأضاف البيان :”يجب على الدولة التركية الفاشية الإدراك جيداً بأن الآلاف من شباننا ونسائنا سيواصلون خطا المناضل الشهيد قاسم أنكين والانتقام له, كما ندين ونستنكر الجرائم الوحشية التي يقوم بها الاحتلال التركي ومرتزقته بحق  نسائنا وأطفالنا وأهلنا في المناطق المحتلة من عفرين إلى سري كانية”.

واختتم البيان بالقول :”نحن كمجلس المرأة الشابة في مقاطعة الحسكة نعلن رفضنا وانتفاضنا ضد همجية وهجمات الاحتلال التركي ولن نقف مكتوفي الأيدي وسنرد بقوة على كل من يسعى إلى كسر إرادة الشعوب المناضلة من أجل الحرية, ونناشد جميع النساء والشابات حول العالم الانتفاض أيضاً من أجل الحرية وكسر زنزانة ايمرالي والانتقام لروح الشهيد قاسم أنكين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق