سياسة

“الوحدة الكردية هي الطريق الوحيد للحفاظ على المكتسبات”

 أكدت الرئيسة المشتركة للمنتدى الثقافي في حلب ليلى خالد على ضرورة توحيد كافة الأحزاب والأطراف الكردية لصفوفهم, مشيرة إلى أن القرارات التي تتخذ في هذه المرحلة تحدد المصير الكردي، فالوحدة الكردية الطريق الوحيد للحفاظ على المكتسبات والمبادئ وتطويرها.

في الاتصال الأخير للقائد عبد الله أوجلان مع أخيه محمد أكد على ضرورة توحيد الصف الكردي من خلال اتحاد الأحزاب السياسية، ودعاها لوضع الخلافات جانباً والالتفات لحل المشاكل المتعلقة بالشعب الكردي.

وبصدد هذا الموضوع أجرت مراسلة وكالتنا وكالة أنباء المرأة الحرة لقاء مع الرئيسة المشتركة للمنتدى الثقافي في حلب ليلى خالد.

وأشارت ليلى خالد قائلة” هناك الكثير من الهجمات على الشعب الكردي والكثير من المؤامرات التي تحاك ضده, كما حدث من احتلال عفرين, سري كانيه وكري سبي, في ظل صمت دولي, وإن ما يمارس هناك  بحق الشعب من ممارسات وانتهاكات هي لاإنسانية ولاأخلاقية, وتهدف إلى إبادة الشعب الكردي والقضاء على وجوده وهويته “.

وأفادت ليلى” أنه على الأحزاب الكردية التخلي عن الخلافات والالتفات لتوحيد الصف الكردي وخاصة في هذه المرحلة الحساسة, مبينة أنه على الشعب الكردي استغلال المرحلة الحالية وتحقيق الوحدة لأنها الطريق الوحيد لوقف الهجمات, ولأن الوضع مهيأ لتوحيد الصف الكردي, فالقوى المعادية للشعب الكردي تستغل الوضع, لذا علينا رص صفوفنا للوقوف في وجه مخططاتهم وعدم خدمة سياسية القوى الاحتلالية”.

ونوهت ليلى إلى أهمية وحدة الصف الكردي مبينة أن القائد الأممي عبد الله أوجلان عبر اتصاله الهاتفي شدد على أهمية توحيد الكرد لصفوفهم, كما ويجب على الشعب حماية المشروع الديمقراطي وتعريف جميع المكونات بهذا المشروع لإحياء حياة ديمقراطية حرة لتكون سداً منيعاً في وجه الأطماع الاحتلالية”.

وتطرقت ليلى إلى أن القضية الكردية هي ليست بالقضية الإقليمية فحسب بل هي قضية عالمية، والمؤامرات العالمية تهدف إلى تشتيت الصف الكردي, و الإجابة على هذه المؤامرات هي توحيد صفوفنا، فالتاريخ الكردي حافل بالانتفاضات إلا أنها لم يكتب لها النصر لعدم وحدة الصف الكردي”.

وطالبت ليلى في ختام حديثها كافة الأحزاب السياسية والأطراف الكردية بوضع الخلافات جانباً ومحاولة تعزيز علاقاتهم وتوحيد صفوفهم والعمل بمسؤولية على الوحدة بغية التصدي للمؤامرات التي تستهدف الشعب الكردي، وحل المشاكل العالقة المتعلقة بالشعب الكردي لذا فالوحدة الكردية الطريق الوحيد للحفاظ على المكتسبات والمبادئ وتطويرها”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق