مجتمع- ثقافة

مجلس عوائل الشهداء يستذكر الثامن عشر من أيار

بمناسبة يوم الشهداء أصدر مجلس عوائل الشهداء لإقليم عفرين بياناً للرأي العام العالمي بمشاركة عضوات وأعضاء مجلس عوائل الشهداء لمقاطعتي عفرين والشهباء وعوائل الشهداء, في مزار شهداء مقاومة العصر بناحية احرص في الشهباء.

وقرئ البيان باللغة العربية من قبل عضوة مجلس عوائل الشهداء لإقليم عفرين هيفين رشيد، باللغة الكردية من قبل عضو مجلس عوائل الشهداء لإقليم عفرين محمد عبدو.

وجاء في نص البيان ما يأتي:

وأشار البيان” يقول القائد عبد الله أوجلان” كل الظروف تدفعنا لنكون شهداء الحق في سبيل القيم الحقيقية”, من هذا المنطلق تاريخ كردستان تاريخ المقاومة والشهداء، لا يكاد يمر يوماً ولا يسقي به شهداؤنا روح التاريخ كردستان بدمائهم الطاهرة. الشعب الكردي ومنذ بداية التاريخ يفدون بدمائهم الحرية، وما دام هناك الظلم في كردستان نرى الشهيد يهب ليحمي وطنه بدمائه ويحمي شعبه ضد الفاشية”.

وأضاف البيان” هذه المقاومة تمتد من العصر الميدي إلى يومنا هذا، الآلاف من أبنائنا ضحوا بأغلى ما لديهم في سبيل الوقوف في وجه الظلم والمستعمرين وقدموا أرواحهم في سبيل تراب الوطن المقدس، شهداؤنا” حقي قرار، مظلوم دوغان.، عكيد وصولاً إلى زيلان، بريفان وبريتان، ومن آرين حتى افيستا وكاركر وكندال وبارين” كل يوم يعلون راية النصر أكثر ويحمون طريق الحق والقيم الإنسانية ويعيدون خلقها من جديد إذ يحمون القيم الإنسانية من الضياع في عصر الظلام، كل يوم يواجهون حقد العدو التركي وظلمه فحتى أضرحتهم بعد لم تسلم من حقدهم والتي تعتبر انتهاكاً صارخاً للقيم الإنسانية وأمام مرأى العالم ومؤسساته. هذه العنصرية التي ظهرت في نظام أردوغان الفاشي في شمال كردستان وفي عفرين.”

وتابع البيان” نحن عوائل الشهداء في عفرين و الشهباء نؤكد إن شهداؤنا هم قادتنا المعنويون في تاريخ الحرية, لذلك عندما نقول الشهيد نعني به الحرية والعدالة والشرف والكرامة والحفاظ على دماء الشهداء يعني السير والمضي على خطى الحرية والكرامة والإنسانية”.

وعاهد مجلس عوائل الشهداء في ختام البيان” إننا حتى الرمق الأخير سنكون على خطى أبنائنا ومهما كانت التضحيات كبيرة سندفعها وسنواصل مقاومتنا والعمل على فلسفة الأمة الديمقراطية والتعايش المشترك. وسنحقق كل الآمال التي تطلع اليها أبناؤنا ونحررها من قيود المحتل ونحرر عفرين وكافة الأراضي المحتلة التي سلبت منا بالقوة ونحرر قائدنا”.

واختتم البيان بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة ونضال الشهداء وتحيي نضال القائد عبد الله أوجلان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق