المكتبة

استذكار شهداء قره جوخ في موقع القصف التركي

استذكر مجلس عوائل الشهداء في إقليم الجزيرة و منسقية مؤتمر ستار، شهداء جبل قره جوخ الذين استشهدوا في هجوم جوي للاحتلال التركي عام 2017.

توجه صباح اليوم عدد من أعضاء مؤتمر ستار ومجلس عوائل الشهداء، إلى سفح جبل قره جوخ لاستذكار شهداء مجزرة الهجوم  التركي الذي جرى بتاريخ 25 نيسان عام 2017، وأسفر عن استشهاد 20 مقاتل و مقاتلة من وحدات حماية الشعب والمرأة بينهم إعلاميون.

وبسبب ظروف الحجر الصحي ومنع ظهور فيروس كورونا، فقد اقتصرت مراسم الاستذكار على الإدلاء ببيان مشترك من قبل مجلس عوائل الشهداء في إقليم الجزيرة و منسقية مؤتمر ستار قرئ باللغتين العربية والكردية من قبل عضوة مؤتمر ستار سميرة أحمد.

وجاء في نص البيان:

“نستذكر جميع الشهداء في شخس شهداء قصف قره جوخ، ونعاهد بالسير على خطاهم، لقد جاء قصف قره جوخ في الوقت الذي كان فيه داعش الذي أدخل الرعب إلى قلوب العالم محصورا في الرقة والطبقة.

 إن الاحتلال التركي يحاول القضاء على الشعب الكردي الذي يعيش على أرضه التاريخية، لأن الاحتلال يرفض التعددية والديمقراطية والعيش المشترك.

فاحتلال سري كانيه  وكري سبي وعفرين هو استكمال لجرائم الاحتلال التركي ضد المرأة ومكتسبات شمال وشرق سوريا”.

هذا واختُتم البيان بالتأكيد على تصعيد النضال ضد الفاشية التركية ومرتزقتها حتى تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

وبعد الانتهاء من قراءة  البيان توجه أعضاء مجلس عوائل الشهداء ومؤتمر ستار إلى مزار الشهيد خبات في مدينة ديرك، لزيارة أضرحة شهداء قره جوخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق