المكتبة

الطلبة يواصلون تعليمهم عبر قناة روج آفا

أشارت الرئيسة المشتركة لهيئة التعليم في إقليم الفرات نسرين شيخ كياد بأنهم لن يحرموا الطلبة من التعليم, وسيتم بث الدروس على قناة روج آفا, مناشدة الأهالي بمساعدة أطفالهم بالدراسة والتعليم .

أعلنت الإدارة الذاتية في مناطق شمال وشرق سوريا حظراً للتجوال بتاريخ 23 آذار/مارس الماضي, لوقاية الشعب من فايروس كورونا ومنع انتشاره في المنطقة, وتم إغلاق المدارس, المعاهد والجامعات, ونتيجة ذلك ابتعد الطلبة عن الدراسة, لذا قررت الإدارة الذاتية مساعدة الطلاب حتى يتمكنوا من متابعة دراستهم, بتسجيل الدروس من المرحلة الابتدائية حتى الإعدادية, وبثها على قناة روج آفا.

وضمن تسجيل الدروس في إقليم الفرات, قامت هيئة التعليم لمدة أسبوعين بالتحضيرات, وفي 12 نيسان بدأت بتسجيل الدروس.

أجرت مراسلة وكالتنا وكالة أنباء المرأة لقاءً مع الرئيسة المشتركة لهيئة التعليم في إقليم الفرات, نسرين شيخ كياد

اتخذنا قرار تسجيل الدروس لطلابنا

وأشارت نسرين” انتشر فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم, ويومياً تزداد أعداد الوفيات والإصابات, والإجراءات التي اتخذتها الإدارة الذاتية في مناطق شمال وشرق سوريا مهمة بفرض حظر التجوال, وكمجال التدريب والتعليم لم نحبذ أن يبقى طلابنا دون تعليم, وفي وقت سابق حرم طلاب إقليم الفرات من التدريب نتيجة الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا, ولم نرغب الآن حرمان طلابنا من التعليم ومن أجل ذلك أخذ قرار بتسجيل الدروس للطلبة”.

نريد أن يستفيد طلابنا من الدروس

وتابعت نسرين” بدأنا بتسجيل الدروس للمرحلة الإعدادية, وبعد الانتهاء من التسجيل سنقدمها إلى الإدارة الذاتية في مناطق شمال وشرق سوريا, والتي سيتم بثها بعد ذلك على مواقع هيئة التعليم وقناة روج آفا”.

واستمرت نسرين قائلة:” أردنا نشر هذه الدروس على وسائل التواصل الاجتماعي عبر اليوتيوب, ولكن لعدم وجود الإنترنت في بعض المنازل لن يستطيع الطلاب مشاهدتها, لذا من خلال قناة روج آفا يستطيع الطلاب متابعتها والاستفادة منها, وبذلك لن يحرموا من الدراسة”.

حماية الشعب والأطفال مهم

وأضافت نسرين بأن المدرسين أثناء تسجيل الدروس يلاقون بعض الصعوبات, وذلك لأن مسألة التعليم بين الطلبة مريحة جداً وليست كما هي على الإنترنت, وقالت:” مع كل ذلك فإن مدرسينا ذو كفاءات عالية, ويقومون بإعطاء الأهمية للأسئلة بشكل عام وشرحها, وإذا تم رفع حظر التجوال في المنطقة, سيكون لدينا الوقت لفتح المدارس مرة أخرى للطلبة, وسيتمكن الطلاب من العودة إلى مدارسهم. نحن نتصرف بحسب الأوضاع الحالية في المنطقة ومن المهم حماية الشعب والأطفال”.

واختتمت نسرين حديثها مناشدة العوائل بمساعدة أطفالهم وقت الدراسة, وعدم السماح لهم بالابتعاد عن دراستهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق