المكتبة

إذاعة الطبقة FM وإبراز دور المرأة في المجتمع

تسعى المرأة الإعلامية في إذاعة الطبقة FM إلى أن تكون صوت المرأة وتعمل على الوصول إلى كل امرأة في المنطقة من خلال برامجها ودورها الإعلامي.

للمرأة دور بارز في المجال الإعلامي في مناطق شمال وشرق سوريا, من خلال رصدها للحقيقة وإيصال صوت المرأة للعالم أجمع من خلال كاميرتها وقلمها, ولم يتوقف عمل المرأة الإعلامية على رصد الوقائع فقط بل شمل عملها جميع المجالات ورصد كل ما يتعلق بالمرأة في المنطقة من المقاومة والمعاناة والقصص وتطورها وغيرها من مواضيع المرأة.

ولأن المرأة قد سلبت حقوقها على مر الأزمنة, وتعرضت للإضهاد والعنف والقمع والنظرة الدونية, بالإضافة إلى مقاومتها ضد جميع الذهنيات السلطوية الحاكمة كان لا بد من وجود إعلام يرصد جميع الحقائق, وتصبح صوت جميع النساء’ بالإضافة إلى مساهمتها في زيادة وعي وإدارك المرأة لحقوقها.

ومن بين الوسائل والمراكز الإعلامية التي لعبت دورها وسعت لأن تكون صوت المرأة إذاعة طبقة.

وإذاعة طبقة FM ” لعبت دوراً مهماً في توعية المرأة ثقافياً واجتماعياً من خلال البرامج التي تعنى بشؤون ومشاكل المرأة وتم تخصيص عدة حلقات لتوعية المرأة   لحقوقها وواجباتها.

وأجرت وكالة المرأة لقاء خاصاً مع الإدارية في إذاعة “طبقة FM” غفران الرحيل والتي تحدثت عن عمل الإذاعة بشكل عام ودور المرأة فيها بشكل خاص والأعمال التي قدمتها الإذاعة منذ انطلاقتها قائلة:” تأسست إذاعة طبقة FM في عام 2018 حيث بدأت ببث تجريبي لمدة شهر ومن ثم بدأت الانطلاقة بشكل رسمي بتاريخ 1/7/2018 .

وأضافت غفران الرحيل ” قدمت الإذاعة مجموعة من البرامج الاجتماعية، الثقافية، الترفيهية التي قربت بين المواطنين وإدارة المدينة وأخذ اراء المواطنين في المنطقة بما يتعلق بالشؤون الخدمية والمعوقات التي تواجههم من خلال البرامج المقدمة”.

وتم إعداد برامج عديدة منها ” صباح الخير يبدأ في الساعة الـ 9 صباحاً بعدة فقرات متنوعة من الاخبار السياسية والاقتصادية والرياضية، معلومات غريبة، اهداءات، اقوال وامثال حكم، برنامج المرأة الحرة، لوكنت مسؤولاً، قصة حنين، لو فرضاً جدلاً، هنا تاريخ الطبقة، بالإضافة إلى برامج مسائية بعنوان قصة مقاتل، قصة مثل (أمثال شعبية) وغيرها من القصص.

ونوهت غفران الرحيل ” أن البث في الوقت الراهن يغطي 50 كم من الطبقة المدينة وريفها، وتطرقت خلال حديثها أن نسبة النساء العاملات في الإذاعة 50 % حيث تقوم المرأة بتقديم واعداد مجموعة من البرامج التي تتعلق بشؤون المرأة ودورها في المجتمع كون المرأة لها دور مهم في انشاء جيل بناء لهذا المجتمع.”

وتطرقت غفران الرحيل “عند انطلاق الإذاعة لم يكن هناك تقبل لطرح مشاكل المرأة عبر بثها عن طريق الإذاعة وذلك لأنه كان ماتزال عقلية داعش مهيمنة على فكرهم، أما الأن هنالك تقبل لبعض المشاكل والمعوقات التي تعاني منها المرأة وإيجاد الحلول المناسبة لها عبر بثها من خلال إذاعتنا وإيصال صوتها المكتوم إلى المجتمع”.

واختتمت غفران ” هناك خطط مستقبلية يتم دراستها لتوسيع نطاق البث ليصل إلى جميع المناطق وفي الوقت الحالي نعمل على تقديم البرامج بما يتناسب مع الفئات العمرية كافة “.

وتلعب المرأة دورها في إذاعة الطبقة على أن تكن صوت المرأة والمجتمع من خلال عملها الهادف إلى إيصال صوت المرأة للجميع, والدخول إلى كل مكان ومناقشة مختلف المواضيع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق