المكتبة

” أهمية التدريب للمرأة لتوعية نفسها وتحريرها وتوعية المجتمع بأكمله”

أكدت النساء المشاركات في دورة الشهيدة أمارا كوباني في أكاديمية الشهيدة تاكوشين على أن التدريب مهم جداً للمرأة لتوعية نفسها ولنشر فكر وفلسفة القائد عبد الله أوجلان بين المجتمع، مشيرات إلى أنهنّ يعاهدنّ القائد عبد الله أوجلان  بالسير على فكره وفلسفته حتى تحرير ذهنية المجتمع.

وخرجت أكاديمية الشهيدة تاكوشين يوم أمس 28عضوة من كافة الهيئات والمؤسسات التابعة للإدارة الذاتية في الشهباء, واستمرت الدورة التدريبية لمدة شهر كامل لتوعية المرأة على الفكر الحر ولتعريفها على تاريخها وحقوقها, وذلك في قرية تل شعير الواقعة بناحية فافين بمقاطعة الشهباء.

وسلطت مراسلتنا الضوء على العديد من العضوات اللواتي انضممنّ لهذه الدورة وعلى أهمية التدريب بالنسبة لهن, وتحدثت الإدارية في لجنة التدريب نازلية محمد قائلة:” أن هذه الدورة افتتحت في قرية تل شعير واستمرت ثلاثون يوماً, و افتتاح هذا التدريب لتوعية النساء لدورهن ولأن الدولة التركية تستهدف المرأة بشكل خاص, لذا خضعت المرأة للعديد من الدورات التدريبية, التي تُعرفهن على حقيقة المرأة التي أعطاها القائد عبد الله أوجلان حيزاً هاماً, والتعرف على حقيقة القائد, وغيرها من الدروس التوعوية لتوعية المرأة أكثر”.  

وتلقت العضوات المشاركات في هذه الدورة العديد من الدروس الفكرية و دروس السيسيولوجيا ,المصطلحات، حقيقة القائد عبد الله أوجلان، تاريخ المرأة، الدفاع المشروع، الأمة الديمقراطية، المجتمع الطبيعي، السلطة والرأسمالية، الثقافة والأخلاق، الأسلوب والخطابة، الوطنية,  بالإضافة إلى متابعتهنّ للمحاضرات والسنفزيونات.

وأضافت نازلية قائلة:” أننا كنساء عفرين بالرغم من تهجيرنا من أرضنا, إلا أن الدولة التركية لن تستطيع تغيير ذهنيتنا لأننا مرتبطات بفكر وفلسفة القائد عبد الله أوجلان وسائرات على هذا النهج, وسنظل مستمرات على العمل لترسيخ دعائم الأمة الديمقراطية, ونؤكد أن ما تعلمناه من التدريب سوف ندرب المجتمع على هذا الفكر”.

وسميت الدورة التدريبية باسم الشهيدة أمارا كوباني والتي استشهدت في 21 تشرين الأول عام 2019م, في مقاومة الكرامة، فيما بدأت الدورة بتاريخ 21 كانون الثاني من العام الجاري واستمرت لمدة شهر كامل.

وأشارت نازلية” أن هذه الدورة ضمت 28 عضوة, من عوائل الشهداء, مؤتمر ستار, والهلال الأحمر الكردي وعضوات اتحاد المرأة الإيزيدية وغيرها من المؤسسات والهيئات التابعة للإدارة الذاتية، ونعاهد القائد عبد الله أوجلان وكافة الشهداء الأحرار بأننا سنناضل ونقاوم لنشر فكر القائد أوجلان بين كافة الشعوب”.

وبدورها تحدثت الإدارية في مؤتمر ستار لناحية الأحداث والتي شاركت في هذه الدورة التدريبية كلي محمد خلال حديثها قائلة:” أن التدريب مهم جداً للإنسان وخاصةً للمرأة، فعندما يخضع الإنسان للتدريب لمدة شهر أو شهرين تعود عليه بالفائدة الفكرية والروحية, وأننا عشنا في التدريب بروح الصداقة والحب والتعاطف مع بعضنا البعض, وإن كان في إلقاء الدروس أو في العمل وتحضير الطعام مع بعضهنّ، وأننا كنا على وئام مع بعض البعض”.

وأشارت كلي في حديثها” أنهنّ سيخرجنّ من التدريب لتعليم وتدريب المجتمع وتحريره من الذهنية الرجعية, ولنشر فكر القائد عبد الله أوجلان, إضافة إلى هذا أن المجتمع سيقوم في المشاركة بكافة التدريبات، و أن المرأة بحاجة لهذا التدريب للتعرف على نفسها وعلى حقيقتها وحقوقها الذي ناضل من أجلها القائد عبد الله أوجلان”.

ومن جهة أخرى تحدثت زوجة الشهيد” مصطفى ” صباح محمد دلو قائلة:” قبل التدريب لم نكن نعرف أي شيء, أما الآن وبعد خضوعنا للتدريب تعرفنا أكثر على فكر القائد عبد الله أوجلان, وتاريخ المرأة، و أننا في هذه الدورة عشنا 28 عضوة مع بعضنا بروح الصداقة، فعندما خضعن للتدريب شعرنا بذواتنا وكأننا وُلدن من جديد, بالإضافة إلى أننا تقاسمنا مشاعر المحبة والاحترام فيما بيننا”.

وأكدت صباح في نهاية حديثها قائلة:” أن التدريب مهم جداً للمرأة, أولاً لتوعية نفسها وثانياً لتوعية المجتمع, ومهامنا هو توعية المجتمع وتحرير ذهنيته”.

والجدير بالذكر أن هذه الدورة هي الدورة الرابعة التي تفتتحها أكاديمية الشهيدة تاكوشين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق