​​​​​​​ منسقية مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا تزور مركز العلاقات العامة لـYPJ

للاطلاع على أوضاع المرأة و توطيد العلاقات بين الطرفين، زار وفد من منسقية مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا مركز العلاقات العامة لوحدات حماية المرأة.

زار وفد من منسقية مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا مركز العلاقات العامة لوحدات حماية المرأة.

واستقبل الوفد، الناطقة الرسمية لوحدات حماية المرأة  نسرين عبدالله و القيادية في وحدات حماية المرأة آخين نوجان.

و خلال الزيارة أثنت منسقية مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا على مقاومة وحدات حماية المرأة، وتصديها لهجمات مرتزقة داعش، وجيش الاحتلال التركي ومرتزقته، و تحريرها لمناطق شمال وشرق سوريا.

وأشارت في حديثها إلى أن وحدات حماية المرأة أصبحت أيقونة في العالم.

وأكدت بأن العدو في جميع هجماته يستهدف المرأة بشكل خاص، لتحطيم إرادتها  من أمثال الشهيدة هفرين خلف، الأم عقيدة، و المقاتلة أمارة .

ومن جانبها شكرت القيادية في وحدات حماية المرأة آخين نوجان المنسقية ،وقالت: إن مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا أصبح مظلة  تجمع شمل جميع نساء شمال وشرق سوريا، لتصل بها إلى أعلى درجات الرقي في أعمالها”.

كما قالت الناطقة باسم وحدات حماية المرأة نسرين عبدالله: “إن نجاح المرأة يقوم على التعاون فيما بينهن في جميع النواحي سواء العسكرية و السياسية و الدبلوماسية، وأن العدو لن يستطع كسر إرادتهن نتيجة تكاتفهن ووحدتهن”.

وفي نهاية الزيارة سلمت إحدى العضوات، النظام الداخلي لمنسقية المرأة في شمال وشرق سوريا  للقيادية آخين نوجان.

ويُذكر أن منسقية المرأة في شمال وشرق سوريا زارت قبل الآن مؤسسة عوائل الشهداء، و مركز حماية الطفل في بلدة رميلان ومخيم واشوكاني .

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × اثنان =