المكتبة

​​​​​​​في اجتماعه السنوي اتحاد المرأة الشابة يدعو جميع الشابات لحماية مجتمعهن

طالب اتحاد المرأة الشابة جميع النساء السوريات بالحفاظ على إنجازات الثورة في شمال وشرق سوريا، ولعب دورهن الريادي في قيادة المجتمع وحمايته.

تحت شعار “لا للتهجير.. الآن وقت المقاومة” عقد اتحاد المرأة الشابة في إقليم الجزيرة اجتماعه السنوي، بحضور عضوات الشبيبة في الأحزاب السياسية وحركة الشبيبة الثورية السورية، وذلك في مدينة الحسكة.

وفي الاجتماع، تمت مناقشة الأوضاع التي تمر بها المنطقة، وآخر المستجدات على الساحة المحلية والدولية، وما يقع على عاتق الشبيبة في ظل الأحداث التي تشهدها المنطقة.

بدأ الاجتماع بدقيقة صمت، تلتها كلمة الإدارية في اتحاد المرأة الشابة لشمال وشرق سوريا جيان كوجر، والتي تحدثت عن دور الشبيبة في المجتمع، خاصة بعد هجمات دولة الاحتلال التركي، ولفتت بأنه على المرأة أن تلعب دورها الريادي لحماية المجتمع من انتهاكات الدولة التركية”.

بعدها تمت مناقشة الوضع التنظيمي، وعرض سنفزيون عن أعمال اتحاد المرأة الشابة خلال هذا العام.

واختُتم الاجتماع بقراءة بيانٍ من قبل الرئيسة المشتركة للجنة الشباب والرياضة في مقاطعة الحسكة نوشين إبراهيم، وجاء في بداية البيان ” أثبتت المرأة الكردية منذ فجر التاريخ جدارتها في بناء الشخصيات والأسر والمجتمعات، والطموح إلى أوطان حرّة فكانت الأم والملكة والمقاتلة والشهيدة”.

ونوّهت نوشين أنه مع اندلاع الثورات أثبتت المرأة وجودها في كافة المجالات السياسية منها والعسكرية، وتُعد المرأة في الشرق الأوسط خير مثال على هذا، فمنذ عصر الرومان والمرأة تُسطّر صفحات المجد في التاريخ.

وتابعت “هكذا نرى أن المرأة الكردية بشكل خاص والسورية بشكل عام، أثبتت من خلال عملها في المجتمع المدني والمؤسسات والسياسة وساحات القتال أنها رمز البطولة والبقاء والتجدد”.

وأشارت نوشين إبراهيم إلى أن المنطقة كانت تنعم بالأمان بفضل دماء الشهداء المباركة، وبطولات قوات سوريا الديمقراطية قبل الهجوم التركي على المنطقة، هذه الهجمات التي أثبتت المرأة فيها صمودها وبقائها على الأرض وتمسكها بالتراب، ومن هنا وبصوت كل النساء السوريّات ننادي بالوقوف في وجه العدوان الغاشم الذي يُمثّل العنف الأكبر بحق المرأة وحق الحياة”.

واختتمت نوشين “على جميع النساء السوريّات القياديّات منهن والمقاتلات والأمهات، الحفاظ على إنجازات الثورة في شمال وشرق سوريا، ولعب دورهن الريادي في قيادة المجتمع وحمايته والسعي لتحقيق الأفضل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق