المكتبة

أهالي إقليم الفرات يستنكرون المجزرة التي ارتكبتها تركيا بحق الأطفال في تل رفعت

استنكر أهالي إقليم الفرات المشاركون ضمن فعالية الإعتصام التي أقيمت في ناحية عين عيسى اليوم من خلال كلماتهم المجزرة التي ارتكبتها الدولة التركية بحق الأطفال والمدنيين في تل رفعت, وطالبت المجتمع الدولي لمحاكمة الدولة التركية على جرائمها وإنتهاكاتها بحق الشعب.

 أستنكر اليوم الآلاف من أهالي إقليم الفرات المجزرة التي ارتكبتها الدولة التركية بحق الأطفال والمدنيين في تل رفعت، وذلك عبر اعتصام أقيم في ناحية عين عيسى التابعة لمقاطعة كوباني، وشارك في الوقفة الإحتجاجية المئات من العضوات والأعضاء في مؤسسات الإدارة الذاتية والمجالس الخدمية، الأحزاب السياسية، وانطلقت الفعالية تحت شعار:”ندين ونستنكر المجزرة التي ارتكبتها الدولة التركية بحق الأطفال والمدنيين في تل رفعت”.

وحمل المشاركون صور الأطفال الذين استشهدوا في مجزرة تل رفعت، وأعلام وحدات حماية المرأة، وقوات سوريا الديمقراطية، ولافتات منددة بالإحتلال التركي كتب عليها:”من أباح دماء الأكراد أباح دم السوريين جميعاً”،”كفى لسفك الدم السوري”،”لا للإحتلال الدولة التركية الفاشية لغرب كردستان”.

واجتمع المشاركون أمام خيمة “الدروع البشرية “، في ناحية عين عيسى، وبدأت فعالية الإعتصام بالوقوف دقيقة صمت لإستذكار شهداء الحرية والكرامة، وتلاها كلمة باسم حركة المجتمع الديمقراطي القتها عائشة أفندي وقالت فيها:”جئنا للإجتماع في هذه المكان لنوجه رسالة للدولة التركية الفاشية على المجزرة التي افتعلتها منذ يومين بحق أطفالنا والمدنيين، وندين هذه الجريمة الجشعة التي تظهر صورة العدو وإنتهاكاته اظالمة، وهو يريد إبادة الشعب الكردي وإخفائه منذ زمن بعيد، ولكننا نحن وكافة أهالينا من كل الأطياف سنقاوم أفكار هذا العدوان وسنهزمه بقوتنا وإرادتنا الحرة.

وأكملت عائشة مشيرة بأن شعبنا كان دائما يحمل شعار السلام مع الدول وشعوبها ولكن إذا تركيا لا تعتمد في سياستها على السلام ولاتعرف سوى الحرب والقتل فنحن جاهزون للدفاع عن أنفسنا وعن أرضنا حتى تحقيق النصر،ونحن شعب مقاوم هدفه النضال ضد كل الأعداء الطامعين .

 ومن ثم كلمة باسم مقاطعة كري سبي القاها حميد العبد وأشار من خلالها بأن الإحتلال التركي يحاول عبر هجماته الهمجية على مناطقنا إبادة الشعب وقتله بكل السبل والطرق الوحشية، وهو يشرع لنفسه الإحتلال ويفرض عدوانه وإجرام مرتزقته في المناطق كافة وخاصة المنطقة التي احتلها وشرد أهاليها عنوةً ليسرق هو ومرتزقته أملاكها ويهدم ويخرب كل مابناه الشعب طوال هذه السنين، وندعو المجتمع الدولي أن يحاكم الدولة التركية على جميع جرائمها وإنتهاكاتها بحق الشعب”.

ونوه حميد بالقول:”نحن لن نستسلم لأهداف المحتلين ولن نتنازل عن أراضينا، ولن نتركها في أيديهم وسنقاوم بكل إرادتنا ونتوحد من أجل القضاء على هذا العدوان الفاشي، وندعم مقاومة الكرامة البطلة التي كسرت نفوذ العدو وتراجع فاشلاً أمام مقاومتهم المثلى ونترحم على جميع شهدائنا في تل رفعت وكري سبي وسري كانيه الذين استشهدوا نتيجة عدوان تركيا والشفاء العاجل لجرحانا.

وبدوره القى مصطفى أيتو كلمة باسم مقاطعة كوباني قال فيها:”جئنا هذا اليوم لندين بشدة المجزرة التي ارتكبها الإعداء المحتلين بحق الأطفال والمدنيين، وكان العدو قد استهدف هؤلاء المدنيين من خلال طائراته العدوانية دون الإكتراث لأي قوانين إنسانية أوعرفية، وأدعو مكونات شعبنا جميعاً للوقوف ضد إنتهاكات الإحتلال التركي جميعها التي قام بها في عفرين وفي مناطق شمال وشرق سوريا وجريمته الأخيرة في تل رفعت تدل على سلوكه الوحشي القاتل”.

وباسم إقليم الفرات القيت كلمة من قبل حسين الشيخ وعبر من خلالها قائلاً:”نجتمع اليوم هنا من كافة مكوناتنا المتعايشة في مناطق شمال وشرق سوريا وتسير على مبادئ الأمة الديمقراطية، الذي سبب كابوساً للدولة التركية من خلال تلاحم كل أفراد الشعب مع بعضهم وهم يديرون مناطقهم وشؤونهم بكل حرية، ولاننسى مشاريع أردوغان الإستعمارية التي بدئها في سوريا، واحتل عفرين واعزاز والباب، ومنذ هجومه على مناطق الشمال السوري وسع غزوه الفاشي واستعان بمرتزقة إرهابيين يحملون فكر داعش الذي هزم سابقاً في مناطقنا، واحتل تل أبيض ورأس العين، ومنذ فترة قصيرة ارتكب مجزرة قرفل وعاد ليرتكب مجزرة جديدة بحق الصغار الأبرياء في تل رفعت ليبين حقيقته وإجرامه أكثر.

 وانتهت فعالية الإعتصام بترديد شعارت جاء فيها:”تسقط الدولة التركية”،”تحيا مقاومة الكرامة”،ونذكر بأن خيمة” الدروع البشرية” في ناحية عين عيسى للمرة الثانية بتاريخ 3/12/2019/م،كانت قد أنهت فعالياتها في 9/10/2019/م،وذلك بسبب اللهجوم التركي ومرتزقته على مناطق شمال وشرق سوريا، وانطلقت بفعاليتها الجديدة في ساحة الحديقة العامة جانب الفرن الآلي بناحية عين عيسى ، واليوم زارها وفد من مقاطعة كوباني،ونظم هذه الفعالية مؤتمر ستار،وذلك ضد الإنتهاكات والجرائم التركية في مناطق روج آفا وحملت شعار”لا لإحتلال الدولة التركية لغرب كردستان”،وتشارك في الفعالية كافة المؤسسات والمراكز الخدمية،المجالس،الكومينات في جميع مناطق إقليم الفرات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق