المكتبة

137 عائلة تصل مخيم واشوكاني هرباً من جرائم الاحتلال التركي

وصلت دفعة جديدة من نازحي سري كانيه وريفها والتي تشهد قصفاً من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته، إلى مخيم واشوكاني، ليرتفع العدد في المخيم إلى 2044 نازحاً.

ولازالت حالة النزوح لآلاف من أهالي بلدات وقرى سري كانيه مستمرة، نتيجة الهجوم التركي على المنطقة وارتكابه المجازر بحق المدنيين، مُستخدماً الأسلحة المُحرّمة دولياً.

وحسب تقرير شؤون المنظمات الإنسانية قُتل 478 مدني، وأصيب 1070 آخرين، واستُقبل آلاف النازحين في المدن التي تشهد أمناً ومنها مدينة الحسكة، كما افتُتح مخيم واشوكاني، 12 كم غربي مدينة الحسكة، من قبل الإدارة الذاتية.

ووصلت دفعة جديدة من النازحين إلى المخيم من قرى ريف ناحية زركان، جنوب شرقي سري كانيه، وبذلك وصل عدد العوائل في المخيم إلى ٤٣٧ عائلة بعد أن كان 300 عائلة قبل يومين، حيث أصبح مجمل عددهم 2044 نازحاً يقطنون المخيم.

وفور وصول النازحين إلى المخيم، قدّمت النقطة الطبية التابعة للهلال الأحمر الكردي الإسعافات للمرضى ومن هم بحاجة إلى دواء، إلى جانب تقديم الاحتياجات الضرورية لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق