المكتبة

بدء فعاليات منتدى الحوار النسائي “صمتكم يقتلنا”

انطلقت قبل قليل فعاليات المنتدى الحواري “صمتكم يقتلنا” برعاية منسقية المرأة في الإدارة الذاتية الديمقراطية بإقليم الجزيرة.

في إطار فعاليات اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، والذي يصادف 25 تشرين الثاني، نظمت منسقيه المرأة في الإدارة الذاتية لإقليم الجزيرة، منتدى حواري، في صالة زانا بمدينة قامشلو، تحت شعار “صمتكم يقتلنا”.

ورُفعت في صالة المنتدى صور الشهيد هفرين خلف، التي استشهدت على يد مرتزقة الجيش الوطني السوري التابع للاحتلال التركي في 13 تشرين الأول عقب العدوان التركي على مناطق شمال وشرق سوريا، والوالدة عقيدة التي استشهدت إثر القصف التركي للقافلة المدنية التي توجهت إلى سري كانيه في 13 تشرين الأول، وصور المجازر التي ارتكبها جيش الاحتلال التركي بحق المدنيين.

وشارك في المنتدى الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية أمينة عمر، وحقوقيات وممثلات عن منظمة حقوق الإنسان لإقليم الجزيرة.

وافتُتحت فعاليات المنتدى الحواري بكلمة رئيسة هيئة المرأة في إقليم الجزيرة روكن أحمد ورحبت في البداية بكافة الحضور، وحيّت المقاومة البطولية التي تبديها المقاتلات بوجه هجمات الاحتلال التركي على المنطقة منذ الـ 9 من تشرين الأول.

وأوضحت روكن أحمد أن المرأة وخلال أعوام الثورة التي مضت استطاعت أن تكون رائدة في جميع المجالات، وقالت: “اليوم القوى العالمية وخاصة الاحتلال التركي ومرتزقته يستهدف مشروعنا، وذلك بسبب تخوفهم من انتقال تجربة شمال وشرق سوريا إلى باقي المناطق وبشكل خاص تركيا”.

وأوضحت روكن أحمد أن الاحتلال التركي وعبر هجماته على مناطق شمال وشرق سوريا يحاول كسر إرادة شعب المنطقة وخصوصاً إرادة المرأة الحرة، لذلك استهدفوا السياسية هفرين خلف بوحشية ومثّلوا بجثث المناضلات، لافتة إلى أن المرأة هي القوة الأساسية لدمقرطة المجتمع.

وتتضمن فعاليات المنتدى ثلاث محاور وهي: (المحور الإنساني والحقوقي والسياسي).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق