المكتبة

مؤسسة عوائل الشهداء تستنكر الغزو العثماني

أستنكرت مؤسسة عوائل الشهداء الغزو العثماني وتدخله في الأراضي السورية وفي شمال وشرق سوريا خاصة, وذلك خلال بيان.


وعقد مجلس الرقة المدني اجتماعاً موسعاً لذوي عوائل الشهداء وذلك لمناقشة آخر التطورات السياسية والعسكرية في الساحة السورية, وتلاها إلقاء بيان إلى الرأي العام العالمي وذلك في ساحة مجلس الرقة المدني الواقع على ضفة نهر الفرات .


وحضر البيان ممثلين عن الإدارة الذاتية ومجلس سوريا الديمقراطي وأعضاء وعضوات مؤسسة عوائل الشهداء ولجان مجلس الرقة المدني وحزب سوريا المستقبل .


قرئ البيان ابتسام الأحمد عضوة مؤسسة عوائل الشهداء في الكرامة الواقعة في الريف الشرقي لمدينة الرقة .


جاء في نص البيان :


قال البيان :” ندين ونستنكر الغزو العثماني وتدخله في الأراضي السورية وفي شمال وشرق سوريا خاصة, هذا الغزو الهمجي البربري الذي أراد تهجير وتغيير الديمغرافي في المنطقة من أجل إعادة إرهاب داعش بلون جديد وبشعارات مزيفة كالتي قبلها, لقد وقفنا وقفة عز ضد إرهابهم وقدمنا الآلاف من الشهداء والجرحة من أجل أن تنال شعوبنا الحرية والعدالة التي حرمت منها”.


وتابع البيان :”الشهداء هم نجومنا التي زينت كبد السماء, شهدائنا هم عربون حرية هذا الشعب إننا نناشد الأمم المتحدة وحقوق الإنسان والدول الأوربية وقف العدوان الغاشم على أراضي شمال وشرق سوريا علماً أن صغيرنا وكبيرنا رافض لمشروع التتريك العثماني للمنطقة”.


وأختتم البيان :” باسم عوائل الشهداء وأطفالهم وذويهم نستنكر هذا الغزو ونقسم ونعاهد شعوبنا أننا سوف نقف ضد أي عدوان يمس بأمن وسلامة مناطقنا بشمال وشرق سوريا, فنحن أصحاب حق وأصحاب مشروع وأصحاب سلام لا أصحاب قتال”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق