المكتبة

نساء عفرين ” نساند مقاومة روج آفا لتصعيد وتيرة المقاومة”

أكدت نساء مقاطعة عفرين” بروح النساء المقاومات وانتصارات المرأة الكردية في روج آفا سوف ننهي الديكتاتورية التركية، مثل إرادة الشعب ومقاومتهم في إنهاء ديكتاتورية صدام حسين وهتلر ونحن الشعب الكردي والمرأة الكردية خاصةً سننهي ديكتاتورية الفاشية التركية ولأننا نسير على نهج فكر وفلسفة القائد عبد الله أوجلان, مشيرات على أنهنّ سيثبتنّ مقاومتهن وانتصاراتهن.

أهالي عفرين والشهباء يثبتون للعالم مقاومتهم ويساندون قوات سوريا الديمقراطية في مسيرة حاشدة في مقاطعة الشهباء وهذا الشعب المقاوم يصعد وتيرة النضال بروح ذكرى مقاومة كوباني ومقاومة روج آفا للتضامن مع مقاومة روج آفا ولكي يثبتوا لكافة الدول وجودهم ومطالبهم ورفضهم للهجمات الدولة التركية على شمال وشرق سورية.

وأجرت مراسلة وكالتنا وكالة انباء المراة عدة لقاءات في مسيرة 2 تشرين الثاني اليوم العالمي للتضامن مع روج آفا فباركت المواطنة ليلى إيبش من مقاطعة عفرين المسيرة على كافة أهالي روج آفا قائلةً:” ان انتصارات قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية المرأة في مقاومة الكرامة والعصر, و قد سجل هذا اليوم التاريخي اليوم العالمي للتضامن مع روج آفا ومن جهة أخرى مقاومة الشعب العظيم في وجه هجمات الاحتلال التركي على شمال وشرق سوريا”.

وأضافت ليلى في حديثها” نحن كالنساء أثبتنا وجودنا في هذه الانتفاضة واليوم كافة النساء خرجن إلى ساحات روج آفا كي تحتفلن بهذا اليوم العظيم لدى الشعب وخاصة الشعب الكردي باليوم العالمي للتضامن مع روج آفا ولأن ثورة روج آفا هي ثورة المرأة، وسنقف في وجه الاحتلال التركي وسنقاوم ونساند قوات سوريا الديمقراطية حتى الوصول الى هدفنا”.

وأثبتت المرأة الكردي منذ اندلاع ثورة روج آفا على إنها قادرة بالعمل في كافة المجالات الحياتية ونجحت فيها وسميت ثورة روج آفا بثورة المرأة.

وأنهت ليلى حديثها ” أناشد كافة الشعوب ومن كافة المكونات الى وحدة الشعوب لأن هذه الثورة هي ثورة إثبات الوجود وأن نقف في وجه الغذو التركي الوحشي الذي يريد إنهاء وإبادة الشعب الكردي ونقف في وجه هجماته الوحشية ونساند قواتنا حتى النصر”.

ومن جهة اخرى تحدثت المواطنة أمينة دينكلى قائلةً:” خرجنا بهذه المسيرة لنحتفل بهذا اليوم 2 تشرين الثاني اليوم العالمي للتضامن مع روج آفا بالإضافة إلى أننا نساند ثورة روج آفا وقوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة ونقف إلى جانب قواتنا وندعمهم من كافة النواحي”.

علماً أن اليوم العالمي لمقاومة كوباني يصادف في الواحد من تشرين الثاني واليوم العالمي للتضامن مع مقاومة روج آفا في الثاني من تشرين الثاني.

وأكدت أمينة في حديثها ” نحن كالشعب الكردي اليوم وبخروجنا إلى ساحات روج آفا رداً لهجمات الاحتلال التركي ورداً لكافة الدول الصامتة أمام انتهاكات أردوغان الوحشية على روج آفا بأننا سنقف في وجه هجماتهم وسنقاوم ولن ننتهي وسننتصر لأننا أصحاب الحق”.

واختمت أمينة حديثها” بروح النساء المقاومات وانتصارات المرأة في روج آفا سوف ننهي الديكتاتورية التركية, مثلما أنهيت  ديكتاتورية صدام حسين وهتلر بإرادة الشعب الكردي ومقاومتهم , ونحن الشعب الكردي والمرأة الكردية بالأخص سننهي ديكتاتورية الفاشية التركية وسنثبت لهم مقاومتنا وانتصاراتنا لأننا تلاميذ القائد العظيم عبد الله أوجلان ولأننا شربنا من هذه الفلسفة العظيمة.”

كما تحدثت المواطنة فيدان عبدو من مقاطعة عفرين” اننا خرجنا بهذه المسيرة الحاشدة في 2 تشرين الثاني اليوم العالمي للتضامن مع مقاومة روج آفا التي بدأت من كوباني وسنصل الى عفرين ونحررها من الاحتلال الفاشي لنحتفل بهذا اليوم العظيم وعلى أرضنا”.

وناشدت فيدان حديثها إلى كافة الدول والى كافة المنظمات الصامتون في وجه الهجمات التركية وفي وجه المجازر التي ترتكبه تركيا ضد الأطفال والنساء واستخدام الأسلحة المحرمة دولياً ضد المدنيين ونقول لهم أننا سوف ننتصر في وجه هذه الهجمات لأننا نحن شعب روج آفا وبكافة المكونات إرادتنا أقوى من هجمات تركيا ومقاومتنا ستوصلنا إلى النصر”.

وأنهت فيدان حديثها ” في كل دقيقة سنخرج إلى الشوارع حتى الوصول الى هدفنا إرادتنا ومقاومتنا أقوى من أي شيء وسنقف الى جانب قوات سوريا الديمقراطية ونساندهم ومقاومة الكرامة سوف تنتصر وسياسة أردوغان سوف تنكسر”.

والجدير بالذكر الآلاف من شعوب شمال وشرق سوريا خرجوا في مسيرات حاشدة من أجل اليوم العالمي للتضامن مع مقاومة روج آفا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق