المكتبة

أهالي ناحية تربه سبيه” إن القوة التي تدافع عن حرية وكرامة الشعوب هي قوات سوريا الديمقراطية”

أكد أهالي ناحية تربه سبيه على مساندة قوات سوريا الديمقراطية, إن القوة التي تدافع عن حرية وكرامة الشعوب هي قوات سوريا الديمقراطية.

وخرج اليوم المئات من أهالي ناحية تربه سبيه في مسيرة اليوم والذي يعتبر اليوم العالمي للتضامن مع مقاومة  روج آفا, تنديداً لهجمات الدولة التركية وتضامناً مع قوات سوريا الديمقراطية وذلك تحت شعار” كل الأماكن روج آفا, كل الأماكن مقاومة”.

وبعد تجمع المئات من أهالي ناحية تربه سبيه بكافة المكونات والأطياف اليوم أمام مركز مؤتمر ستار في الناحية إنطلقت المسيرة من أمام المركز مروراً بالسوق المركز مع إغلاق كافة المحلات التجارية ورفع أعلام قوات سوريا الديمقراطية وصور قائد الإنسانية عبدالله أوجلان ولافتات كتب عليها”  كل الأماكن روج آفا, كل الأماكن مقاومة”,” 2تشرين الثاني  اليوم العالمي لروج آفا”.

وخرج اليوم الآلاف من الأهالي في جميع مناطق شمال وشرق سوريا في اليوم العالمي للتضامن مع مقاومة روج آفا

وجابت المسيرة شوارع المدينة وسط ترديد الشعارات التي تحيي مقاومة قسد، بالإضافة إلى شعارات تندد بالاحتلال التركي على شمال وشرق سوريا، وتوجه المشاركون للوقوف أمام بلدية الشعب، لتتحول المسيرة إلى تجمع جماهيري.

وبعد الوقوف دقيقة صمت، ألقيت عدة كلمات باسم مؤتمر ستار ألقتها شاها عثمان، وباسم العشائر العربية حسين السادة. وتضمنت الكلمات بالتأكيد على مساندة قوات سوريا الديمقراطية التي سطرت أروع ملاحم البطولة في مقاومة الكرامة ضد الفاشية التركية ومرتزقتها.

وأشارت الكلمات أن القوى الشرعية والتي تدافع عن حرية وكرامة الشعوب هي قوات سوريا الديمقراطية وليست القوى الخارجية, وان قوات سوريا الديمقراطية تمثل إرادة الشعوب وخلاصهم من الإحتلال التركي, فهي التي دافعت عن قيم وحرية الإنسانية جمعاء.

واختتمت المسيرة بترديد الشعارات التي تحيي مقاومة قوات سوريا الديمقراطية وسط زغاريد الأمهات.

وأعلن اليوم الثاني من تشرين الثاني اليوم العالمي للتضامن مع مقاومة روج آفا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق