المكتبة

المرأة تدافع عن روج آفا

حملة اًلمرأة: لًوقف احتلال الدولة التركية ضد شمال وشرق سوريا على الفور! 
إلى كًل اًلذين وًقعوا دًعمهم لًلإعلان.
الرفاق اًلأعزاء، اًلذ نٌ نًٌاضلون لًتحق قٌ اًلسلام وًالعدالة.
قبل أًسبوع، نًشرنا حًملة اًلمرأة: لوقف احتلال الدولة التركية في شمال وشرق سوريا على الفور! أكثر مًن –ً
03 مًنظمة نًسائ ةٌ وًجمع اٌت وًاتحادات وًحركات بًالإضافة إًلى 85ً شًخص ةٌ نًسائ ةٌ كًكاتبات وًفنانات وًأكاد مٌ نًٌٌ
وس اٌس نٌٌ وًناشطات وًممثلات عًن اًلحركات اًلاجتماع ةٌ مًن اًلشرق اًلأوسط وًآس اٌ وًأوروبا وًأفر قٌ اٌ وًأمر كٌاً
الشمال ةٌ وًالجنوب ةٌ قًًد أً دٌوا هًذه اًلحملة بًًتواق عٌهم. بًهذه اًلطر قٌة، سًع نٌا إًلى رًفع أًصوات وًأنشطة اًلنساء فًًً
جم عٌ أًنحاء اًلعالم ضًًد اًلحرب حًتى تًٌمكن مًجلس اًلأمن اًلتابع لًلأمم اًلمتحدة (UN) ( (UNSC وًالمجتمع اًلدولًً
من اًتخاذ خًطوات فًور ةٌ وًفعالة لًإنهاء حًرب اًلاحتلال اًلترك ةٌ.
بعد ذًلك، فً 71ًً أًكتوبر 9372ً ،ً أًدلى تًرامب وًً أًردوغان بًب اٌن بًموجب اًتفاق “ًوقف إًطلاق اًلنار”.
مضمون هًذا اًلتحالف أًتى بًمعنى إًن هًناك خًطة لًاحتلال أًراض شًًمال وًشرق سًور اٌ وًعمل اٌت اًلقتل اًلعرق ةًٌ
وف قا لًلمشروع اًلترك ،ً وًف اًًلممارسة اًلعمل ةٌ ،ً رًأ نٌا أً ضا جًرائم اًلحرب اًلترك ةٌ مًستمرة: اًلمدن وًالقرى -ًً
خاصة فً اًًلمناطق اًلواقعة بً نٌ سًري كًان هٌ وًتل تًمر وًكوبان تًًعرضت لًلقصف وًللحصار وًالنهب وًالسرقة مًنً
قبل اًلج شٌ اًلترك وًًالجماعات اًلمتحالفة مًعها مًثل عًصابات دًًاعش وًالنصرة .ًوقُتل أًكثر مًن 933ً مًن اًلمدن نًٌٌ
وأص بٌ اًلمئات فً اًًلهجمات وًتشرد مًئات اًلآلاف. لًا شًك أًن اًلإصابات اًلت رًًافقتها اًلحروق اًلشد دٌة لًلمصاب نًٌ
تش رٌ إًلى أًن اًلج شٌ اًلترك اًًستخدم أًسلحة كً مٌ اٌئ ةٌ مًثل اًلفسفور اًلأبضٌ فً هًًجماته.
ولكن كًل هًذه اًلهجمات فًشلت فً هًًز مٌة مًقاومة اًلمرأة وًتوح دٌ شًعوب رًوج آًفا. وًف اًًلوقت اًلذي وًاجهنا فً هًٌ
هجمات شًد دٌة وًعن فٌة وًللقصف اًلجوي وًالمذابح اًلوحش ةٌ لًلج شٌ اًلترك وًًعصاباته ،ً زًاد دًعم اًلنساء فً جًًم عًٌ
أنحاء كًردستان وًف جًًم عٌ أًنحاء اًلعالم لًحما ةٌ رًوج آًفا.
حتى الآن 8181 منظمة نسائية وكليات ونقابات و النساء السياسيات وفنانات المسارح والصحفيين والحركة
الفامينية ونشطاء السلام والمدافعات عن حقوق المرأة والإنسان أيدوا حملتنا بتواقيعهم .
ومع ذًلك ،ً فًقد شًاركت اًلنساء مًن عًدة اًلدول رًسائل اًلف دٌ وٌ وًالب اٌنات وًالأنشطة اًلمشتركة مًعنا. شًاهدنا صًو راً
للمس رٌات وًالمعارضمًن جًم عٌ أًنحاء اًلعالم تًقام تًحت شًعار “ًالمرأة تًدافع عًن رًوج آًفا” وًاستمعنا إًلى أًغانًً
المقاومة اًلمصممة لًتح ةٌ مًقاتلًً YPJ . كًل هًذه اًلرسائل مًهمة بًالنسبة لًنا. وً خٌبروننا أًن كًفاحنا وًقلوبنا وًاحدة :ًً
النساء فً جًًم عٌ أًجزاء كًردستان اًلأربعة ،ً نًساء مًن تًرك اٌ وًإ رٌان وًالعراق ،ً نًٌضمون إًلى اًلمقاومة لًلدفاع عًنً
روج آًفا.
خرجت اًلنساء فً أًًفغانستان وًباكستان ،ً اًللائ تًًٌعرضن لًلخطر مًن اًلعصابات نًفسها ،ً إًلى اًلشوارع لًلتعب رًٌ
عن تًضامنهن مًع اًلكفاح مًن أًجل حًر ةٌ اًلنساء وًالشعوب فً شًًمال وًشرق سًور اٌ. أًعربت نًساء مًن مًصر وًل بٌ اًٌ
ولبنان وًفلسط نٌ وًمنطقة اًلمغرب اًلعرب عًًن دًعمهن لًلمقاومة فً رًًوج آًفا. نًساء فً اًًلعد دٌ مًن دًول أًمر كٌاً
اللات نٌ ةٌ اًًللات قًًٌاومون ضًد اًلد كٌتاتور اٌت وًالانقلابات اًلجد دٌة فً بًًلادهن حًٌتجون عًلى حًرب اًلاحتلالً
الترك ةٌ. فً بًًلدان مًثل أًلمان اٌ وًالمملكة اًلمتحدة وًإ طٌال اٌ ،ً حًاصرت اًلنساء مًصن عا لًمنع إًنتاج اًلأسلحة وًتزو دٌهاً
للدولة اًلترك ةٌ اًلمحتلة. أًرسلت نًساء مًن دًول أًوروبا اًلشرق ةٌ ،ً مًثل بًولندا وًمنطقة اًلبلقان ،ً اًلذ نٌ نًٌاضلون مًنً
أجل حًما ةٌ حًقوق اًلمرأة ،ً تًح اٌتهم إًلى ثًورة اًلمرأة فً رًًوج آًفا. أًصدرت نًساء مًن كًاتالون اٌ وًبلاد اًلباسك اًللاتًً
نٌاضلن ضًد اًلقمع وًمن أًجل اًلحق فً تًًقر رٌ اًلمص رٌ دًعوة لًحما ةٌ رًوج آًفا فً اًًحتجاجاتهم اًلجماه رٌ ةٌ. أًدانتً
النساء اًلأمر كٌ اٌت وًالنمساو ةٌ تًورط اًلحكومة اًلأمر كٌ ةٌ فً حًًرب تًرك اٌ ضًد شًمال وًشرق سًور اٌ. أًرسلت لًناً
نساء مًن جًنوب إًفر قٌ اٌ وًالكونغو وًالسنغال وًك نٌ اٌ وًالهند وًبنغلاد شٌ وًإندون سٌ اٌ وًالفلب نٌ اًللائ كًًٌافحن اًلعنفً
ضد اًلمرأة وًإساءة اًلمعاملة تًح اٌتهم اًلقلب ةٌ وًإخلاصهم .ً وًهناك اًلعد دٌ مًن اًلأمثلة اًلأخرى لًمقاومة اًلمرأة فًًً
العالم لًلدفاع عًن اًلثورة رًوج آًفا.
من اًلمتوقع اًًل وٌم نًها ةٌ “ًوقف إًطلاق اًلنار” اًلذي اًستمر خًمسة أً اٌم ،ً اًلت لًًم تًٌم تًنف ذٌه مًن قًبل تًرامبً
وأردوغان. لًا نًعرف مًاذا سً حٌدث فً اًًلأ اٌم اًلمقبلة. لًكن بًقدر مًا تًمكنا مًن اًلمتابعة ،ً رًأ نٌا أًن تًرك اٌ وًعصاباتً
داعش وًغ رٌها سًٌتعدون لًلتوسع فً حًًروب وًإبادة جًماع ةٌ جًد دٌة. لًذلك نًحن بًحاجة أً ضا إًلى تًعز زٌ نًشاطاتناً
وضغوطنا حًتى نًتمكن مًن تًدم رٌ خًًطط اًلاحتلال وًالإبادة اًلجماع ةٌ. وًمن أًجل هًذه اًلأوضاع نًحث جًم عٌ اًلناسً
على مًعالجة اًلمتطلبات اًلتال ةٌ لًحملتنا عًلى وًجه اًلتحد دٌ وًنحث جًم عٌ اًلحكومات وًمجلس اًلأمن اًلتابع لًلأممً
المتحدة وًجم عٌ اًلمنظمات اًلدول ةٌ ذًات اًلصلة عًلى اًتخاذ تًداب رٌ فًور ةٌ وًفعالة فً هًًذا اًلصدد:
• بًناء مًنطقة حًظر طً رٌان فًوق شًمال وًشرق سًور اٌ كًخطوة أًولى وًفور ةٌ لًحما ةٌ اًلناس!
• أًوقفوا غًزو تًرك اٌ وًاحتلالها لًشمال وًشرق سًور اٌ عًًلى اًلفور! –
• مًنع اًلدولة اًلترك ةٌ وًعصاباتها مًن اًرتكاب جًرائم اًلقتل اًلعرق ةٌ اًلجد دٌة وًجرائم اًلحرب اًلجد دٌة!

لجنة الحملة “المرأة تدافع عن روج افا”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق