المكتبة

بتظاهرة… نساء عفرين والشهباء يساندن مقاومة الكرامة

 ساند مؤتمر ستار، اتحاد المرأة الحرة للشهباء وحركة المرأة الشابة مقاومة الكرامة في شمال شرق سوريا بوجه الغزو التركي وذلك عبر تظاهرة.

تواصل الفعاليات والنشاطات المنددة بهجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق شمال وشرق سوريا، وفي هذا الإطار نظم مؤتمر ستار مقاطعة عفرين واتحاد المرأة الحرة للشهباء وحركة المرأة الشابة تظاهرة راجلة.

وشارك في التظاهرة نساء مقاطعتي عفرين والشهباء من جميع المكونات والشرائح، أهالي عفرين والشهباء، والشبيبة، إلى جانب ممثلات عن هيئات ومؤسسات الإدارة الذاتية الديمقراطية، مؤتمر ستار، حركة المرأة الحرة للشهباء، حزب سوريا المستقبل.

ورفع المشاركون في التظاهرة أعلام مؤتمر ستار، اتحاد المرأة الحرة للشهباء، حركة المرأة الشابة، وصور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وشهداء الحرية وصور الشهيدة هفرين خلف ولمدنيين استشهدوا وجرحوا خلال هجمات الاحتلال التركي.

بالإضافة للافتات كتبت بالغتين الكردية والعربية “أردوغان هو الأب الشرعي لداعش، روج آفا كرامتنا ومنبع الإنسانية، كفى للحروب والقتل الأردوغانية، كنا سنكون وسنبقى، قتل المرأة قتل للإنسانية، الإنسانية مدينون لثورة روج آفا، احتلال روج آفا إبادة الإنسانية فأحموا الإنسانية”.

وبدأت التظاهرة في قرية أحداث بمقاطعة الشهباء، مرددين الشعارات التي تحي مقاومة روج آفا وشمال شرق سوريا وتشييد بمقاومة المرأة بوجه الغزو التركي خلال سنوات ثورة روج آفا، واستمرت المتظاهرون في السير وصولاً إلى ساحة حديقة أحداث.

وهناك وقف المشاركون دقيقة صمت، تلتها ألقيت كلمات من قبل الإدارية في مؤتمر ستار أمينة دنكلي، وعضوة منسقية اتحاد المرأة الحرة للشهباء زهرة كالو، والإدارية في اتحاد المرأة الشابة في عفرين آفين بلال.

وأشارت المتحدثات في كلمتهم إلى الدور البارز الذي تلعبه المرأة في التصدي والوقوف بوجه الغزو التركي ومرتزقته، وأن المرأة الحرة في شمال وشرق سوريا تملك إرادة قوية يستحيل كسرها.

وتأسفت المتحدثات خلال حديثهن إلى أنهم في مقاومة الكرامة لا يستطيعون الوصول إلى أراضي المقاومة والوقوف بجانبهم بسبب الحصار وصعوبة الوصول بالتزامن مع استمرار استهداف القصف التركي للمدنيين العزل، وأكدت في الوقت ذاته أنهم يساندون مقاومات الكرامة في توسيع الفعاليات ونشاطات المساندة لهم.

وأنهت المتحدثات كلمتهم بالتأكيد على أنهم سيبقون في الساحات والشوارع تنديداً بالغزو واحتلال تركيا للأراضي السورية حتى أخر رمق من دمائهم وصولاً لدحر الاحتلال من جميع سوريا وخلق سوريا ديمقراطية بطليعة المرأة الحرة والمناضلة.

وأختتمت التظاهرة بترديد الشعارات التي تحي مقاومة الكرامة وثورة روج آفا وتحي المرأة الحرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق