مظاهرة شبابية رداً على الاحتلال التركي لشرق الفرات

تحت شعار “أمام الاحتلال والهجمات على شمال وشرق سوريا انتفضوا” نظم حركة الشبيبة الثورية السورية لمقاطعة عفرين مظاهرة شبابية من كلا المكونين العربي والكردي وذلك في مركز ناحية فافين.

انضم إلى المظاهرة شبيبة عفرين والشهباء، اتحاد شبيبة الشهباء، طلبة عفرين والشهباء. حيث احتشد المتظاهرون في مركز ناحية فافين رافعين أعلام حركة الشبيبة الثورية السورية لمقاطعتي عفرين والشهباء، صور القائد عبد الله أوجلان، بالاضافة إلى لافتات كُتب عليها” من أجل حرية القائد أوجلان من أجل رد الاحتلال التركي انتفضوا، يسقط العدوان والاحتلال العثماني النصر لإرادة شعوب شمال وشرق سوريا”.

انطلقت المظاهرة من بداية ناحية فافين وسط ترديدٍ للشعارات والتي تضمنت” تحيى مقاومة قسد، عاش القائد آبو، فلتمت الخيانة” جابت المظاهرة الشوارع الرئيسية لمركز الناحية وصولاً إلى ساحة فافين.

بعد الوقوف دقيقة صمت، تم قراءة بيان من قبل عضوه منسقية حركة الشبيبة الثورية السورية آفين بلال.

حيث أكد البيان في مضمونه ان الهجمات التي استهدفت شمال وشرق سوريا ابتداءً من عفرين وحتى اليوم الذي استهدفت فيه شرق الفرات وكافة المناطق الحدودية الفاصلة ما بين تركيا وسوريا ليست هادفة سوى للقضاء على الأمة الديمقراطية.

وضح البيان أنه كما سبق وتوعد الشعب في شمال وشرق سوريا للاحتلال التركي فإنهم سيردون على تلك الهجمات بأشرس الردود والتي سبق وأعلن عنها الكرد في تصريحاتهم أثناء إعلان اردوغان لشن حملته العسكرية، حيث أنهم سيوقدون الحدود أمام تركيا ناراً.

وتلاها تم إحراق صورة أردوغان ايضاحاً لرد فعلهم الذي لم يسبق وأن علمها أردوعان مهبرين أنهم كما أحرقوا تلك الصورة سيحرقون الحدود في حال تجرأ أردوغان أكثر على استهداف الشعب.

انتهت المظاهرة بترديد الشعارات” لا حيا بدون القائد، عاش القائد آبو، لا للاحتلال التركي، فلتمت الخيانة”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + خمسة عشر =