المكتبة

نساء عفرين: نسعى لتعريف الأهالي بدورهم في ظل المرحلة الراهنة

 قالت نساء عفرين المشاركات في حملة توزيع منشورات تعريفية بحملة مؤتمر ستار أنهن يسعن لتعريف أهالي المنطقة بمهامهم ودورها في ظل المرحلة الراهنة، مؤكدات أنهن سيواصلن الكفاح ونضال لدحر الاحتلال التركي وتحرير سوريا من الإرهاب.

في سياق فعاليات ونشاطات مؤتمر ستار عفرين واتحاد المرأة الحرة للشهباء, تحت شعار “حافظوا على أرضكم وكرامتكم وأهزموا الاحتلال وداعش”، خرجت نساء المنطقة بحملة لتوزيع المنشورات على الأهالي وتعريف عن أسباب وأهداف الحملة.

وشملت الحملة معظم نواحي وقرى مقاطعة الشهباء وناحية شيراوا في مقاطعة عفرين، حيث وزعت على أهالي عفرين النازحين قسراً لمقاطعة الشهباء وأهالي المنطقة في الشوارع العامة والفرعية، المحلات التجارية، ومؤسسات وهئيات الإدارة الذاتية الديمقراطية، الكومينات والمجالس ومخيمات التي يقطن فيها أهالي عفرين.

وخلال متابعة وكالة أنباء المرأة لحملة مؤتمر ستار رصدت آراء النساء المشاركات في توزيع المنشورات وقالت الشابة عزيمة مصطفى “لتصعيد النضال وتعريف العالم وأهالي المنطقة بأسباب وأهداف حملة مؤتمر ستار خرجنا في هذه الحملة على نطاقٍ واسع في جميع قرى ونواحي الشهباء”.

وأكدت عزيمة على أن نضالهم وكفاحهم في سبيل إنهاء الإرهاب والاحتلال سيستمر حتى تحرير عفرين من تركيا ومرتزقتها.

هذا وإرتدت النساء المشاركات خلال توزيع المنشورات اللباس الفلكلوري باإضمام النساء من كرد وعرب.

وتطرقت فاطمة شيخ بلو الإدارية في مؤتمر ستار ناحية أحرص” أن حملة مؤتمر ستار المنددة باحتلال تركيا ومرتزقتها ومساندة مرتزقة داعش على إحيائها ستستمر على مدار 6 أشهر، وأن الأهالي استقبلوا هذه المنشورات وخطوة مؤتمر ستار بمعنويات عالية واهتمام”.

وبحسب المنسقية العامة لمؤتمر ستار عفرين فأن خلال الحملة وعلى مستوى نواحي وقرى الشهباء وشيراوا ستوزع أكثر من 5 آلاف منشور في المنطقة.

ومن جانبها قالت خديجة بكر” أن أهم أسباب توزيع المنشورات على النساء والأهالي هو لتعريفهم على دورهم ومهامهم في ظل تهديدات واحتلال تركيا ومرتزقتها للأراضي السورية وكيفية التصدي لهذه الهجمات”.

بدورها ناشدت خديجة علو جميع نساء عفرين والشهباء وعلى مستوى شمال وشرق سوريا بالانضمام والمشاركة في حملة مؤتمر ستار، والتعرف على فكر وفلسفة قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان والتعرف على حقوقهم ومكانتهم في المجتمعات.

وتجدر الإشارة إلى أن جميع نساء شمال وشرق سوريا ومدينة حلب وزعوا ذات المنشورات على أهالي مناطقهم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق