المكتبة

محاضرة توعوية لمجلس المرأة السورية في حلب

نظم مجلس المرأة السورية في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب محاضرة لنساء الحي، طالبن خلالها بتشكيل لجنة تخص النساء اللواتي خرجن من الحرب وتعرضن للإنتهاكات, ومحاسبة المجرمين وتوثيق الجرائم لإيصال صوتهن.

وبالتزامن مع حلول يوم السلام العالمي, عقد مجلس المرأة السورية في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب, محاضرة توعوية لنساء الحي, وذلك في قاعة إجتماعات المجلس شرقي الحي.

وشارك في المحاضرة العشرات من النساء، ممثلات عن المؤسسات المدنية والمجالس والكومينات، قوات الأسايش، الترافيك.

وبدأت المحاضرة بقراءة بنود تضمنت أن السلام توقف على حماية المرأة وسلامتها من انتهاكات الإحتلال ومرتزقته, والمطالبة بحق المرأة وفقاً لبنود وقوانين السلامة, وابراز دور المرأة في السلام، الذي يعتبر أمل المجتمعات.

كما أن الحق مذكر والواجب مؤنث هكذا يتطلعون للمرأة من المفروض أخذها بعين الإعتبار, عندها سنعرف السلام يجب حمل التضحيات التي قدمتها المرأة من أجل الوصول للسلام، وعبر صمود المرأة في الحروب يبين مدى إدراكها للمقاومة أمام أوجه العنف لصنع السلام, ونحن دعاة السلام ونقوم به قولاً وفعلاً بعيداً عن الظلم.

وطالب المجلس خلال المحاضرة ” بحقوق المخطوفات اللواتي يتعرضن للتعذيب، اذا حصل يوم السلام العالمي فحصل عبر المقاومة عليها, يجب طرح موضوع السلام عبر اتحاد النساء في كل المناطق وتشارك معاً لبناء السلام وتجنب عدم تقبل البعض.

وأنه ليس ضرورياً عبر القوانين أخذ السلام الضروري, وهو الإتفاق أمام كافة الإستبداديين, وعليها إعادة النظر بقوانين لتطبيقها وتجديد القوانين والمطالبة بتشكيل لجنة من أجل النساء اللواتي خرجن من الحرب وتعرضن للإنتهاكات لمحاسبة المجرمين, وتوثيق الجرائم لإيصال صوتهن للرأي العام العالمي.

وبعد قراءة هذا المضمون افتتح باب النقاش والآراء, حيث أكدت النقاشات أن للمرأة دوراً أساسياً في إحلال السلام في سوريا والعالم أجمع, وعلى هذا الأساس يستوجب أن تكون متواجدة بآرائها ومقترحاتها في جميع المجالات والأصعدة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق