المكتبة

معرض يستذكر شهداء وأحداث مقاومة العصر في الشهباء

إبرزت فنانة تشكيلية من مدينة حلب وطلبة من مقاطعة عفرين في الشهباء إبداعاتهم ورسوماتها, خلال معرض تضمنت لوحاته معاني عن شهداء مقاومة العصر والمرأة, ومقاومتهم  بوجه هجمات جيش الإحتلال التركي.

بالتعاون والتنسيق بين حركة الهلال الذهبي في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب وعفرين افتتح بتاريخ 19 من الشهر الجاري معرضاً للرسومات, وذلك في إطار فعاليات ونشاطات حملة مؤتمر ستار, المنطلقة تحت شعار “أحموا ترابكم وكرامتكم وأنهو الإحتلال وداعش”.

ونظم المعرض في صالة مخيم سردم بمقاطعة الشهباء، وزين بأعلام مؤتمر ستار، حركة الهلال الذهبي، صور قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان وشعار الحملة.

وحضر المعرض العشرات من أهالي مقاطعة عفرين، ممثلات عن منسقية مؤتمر ستار عفرين، هيئات ومؤسسات الإدارة الذاتية الديمقراطية، كومينات ومجالس المنطقة.

وبدأ المعرض بالوقوف دقيقة صمت، تلتها ألقيت كلمة باسم منسقية مؤتمر ستار عفرين فاطمة سليمان والتي ذكرت في حديثها أهمية وضرورة حملة مؤتمر ستار في دحر وإضعاف هجمات وتهديدات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على مناطق شمال شرق سوريا.

وأكدت “أن على مدار 6 أشهر ستستمر فعاليات ونشاطات حملتهم في المنطقة وبالتأكيد بهذه الروح سنحقق هدفنا ولا يستطيع العدو أن يكسر من إرادة وعزيمة المراة مهما فعلوا، وبدورنا نتمنى النجاح والتوفيق أكثر للمرأة على الصعيد الفني والثقافي ونؤكد مساندتنا لهم على الدوام”.

وبعدها تجول الحاضرين في أرجاء المعرض وقدموا مقترحاتهم وآرائهم حول اللوحات المعروضة.

هذا وعرض خلال المعرض 31 لوحة بينها 17 لوحة لشابة فنانة تشكيلية في مدينة حلب والتي ركزت في رسوماتها على شهداء مقاومة العصر من آفيستا خابور، بارين كوباني والشهيد كاركر الذين نفذوا عمليات فدائية فضلاً للتخلي عن عفرين وغيرهم من الشهداء، إلى جانب لوحات بينت مدى وحشية قصف الاحتلال التركي والكوارث التي حلت على رأس المدنيين والأطفال.

وخلال متابعة مراسلة وكالة أنباء المرأة للمعرض أجرت لقاءات مع القائمين على تنظيمه حيث تحدثت الفنانة التشيكلية من مدينة حلب بهارين سينو “أن تنظيم هذا المعرض جاء على مراحل في إطار فعالية مؤتمر ستار حيث عرض قبل فترة في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب ولتعريف أهالي عفرين والشهباء ايضاً به عرضت في الشهباء ايضاً”.

وتابعت بهارين قائلةً “رسمت 17 لوحة بنفسي بدقة وأتقان بألوان الأسود والأبيض على مدار شهرٍ متواصل من العمل، وأن الهدف من المعرض يكمن في استذكار شهداء مقاومة العصر على الدوام والأحداث التي جرت في عفرين وفي الوقت ذاته يكمن أهمية المعرض في الحفاظ على ثقافة والفن بوجه هجمات الاحتلال التركي في عفرين بعد الاحتلال”.

ومن جانبها قالت عضوة منسقية مؤتمر ستار عفرين عائشة خزنة “أن تنسيق وتعاون مراكز الهلال الذهبي في حلب وعفرين خطوة جيدة في إطار حملة مؤتمر ستار، ومرة أخرى خلال هذا التلاحم والمعرض نحيي مقاومة الشعب والشهداء في حلب وعفرين بوجه الفصائل الإرهابية”.

وأشارت عائشة أن حملة مؤتمر ستار ستحمل معها فعاليات متنوعة وبارزة بمشاركة النساء من جميع المؤسسات والمراكز المدنية والمرأة العفرينية والشهباوية بجميع مكوناتهم وأنهم كنساء ذو قوة وإرادة لا تكسر وعلى تحرير عفرين مصممون.

وبدورها تحدثت الإدارية في حركة الهلال الذهبي في مقاطعة عفرين روناهي شيخو “يستحيل أن ننسى مقاومة وبطولة الشهداء في مقاومة العصر وعلى هذا الأساس أردنا تنظيم المعرض وتقديم هذه الصور المعبرة للرأي العام وأكدت أنهم سيوصلون مقاومتهم وتمسك بثقافتهم وتراثهم برسم المزيد من اللوحات”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق