المكتبة

احياء الذكرى السنوية للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا

احتفل المئات من أعضاء وعضوات الإدارة الذاتية في منطقة عين عيسى في الساعة 6 مساءً، بإحياء الذكرى الأولى, لتأسيس الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

نظمت الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا, احتفالاً حاشداً يوم أمس في السكن الجامعي بمنطقة عين عيسى، وذلك بمناسبة إحياء الذكرى السنوية الأولى, لتأسيس مجلس الإدارة الذاتية، وألقت الرئيسة المشتركة للإدارة الذاتية سهام قريو كلمة قالت فيها:” نبارك لكم هذه المناسبة العظيمة, لتأسسيس الإدارة الذاتية, وقد استطاعت أن تنجز الكثير من الأعمال والمشاريع الهامة، وأتمنى أن نواصل طريقنا في هذه الإدار,ة ونصل لإرضاء الشعب وتقديم الخدمة له”.

وبدوره بارك فريد عطي الرئيس المشترك للإدارة الذاتية هذه المناسبة لكافة الحضورهذه المناسبة، وأشار بأن هذه المناسبة هي عزيزة على قلوبنا، والفضل كله يعود لدماء الشهداء وتضحياتهم, واللذين استطاعوا أن يدحرو مرتزقة داعش وإرهابه، ونعد كل السوريين بأننا سنستمر بعملنا, لتحقيق حلم الشعب ونعيش معاً بكل ديمقراطية.

وباسم المجلس التنفيذي للإدارة الذاتية القت الرئيسة المشتركة بيريفان خالد كلمة نوهت من خلالها قائلة:” أبارك هذا اليوم على الجميع، وبعد عام على تأسيس الإدارة استطعنا أن نتعاون معاً كافة المكونات في المجتمع عرب، كرد، تركمان، شركس، لقد أثبت مشروعنا النجاح من خلال تجربته في جميع مناطق شمال وشرق سوريا، وطموحنا أن نوسع هذا المشروع أكثر ونعاهدكم على أن نستمر في طريقنا”.

هذا وأكد الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي للإدارة حامد مهباش أن هدفنا من تأسسيس الإدارة الحفاض على الممتلكات والحفاظ على الشعب,  ودعم المناطق جميعها وبنائها بعد الحروب والدمار، وأشار بأن المرأة كان لها دوراً ريادياً في الإدارة وأثبتت نفسها كإدارية في المؤسسات المدنية والمحلية, بالمساواة مع الرجل وبينت قدرتها في كافة الأصعدة.

واستمر الحفل ببرنامجه والقت أمينة عمر كلمة باسم مجلس سوريا الديموقراطية وقالت:” أهنئ كافة الحضور بهذه المناسبة, وكانت قدعملت إداراتنا السبعة على وضع مخططات ومشاريع خدمية من أجل المواطنين في مناطق شمال شرق سوريا، والإدارة الذاتية تسيطر على ثلث الأراضي الجغرافية لسوريا، وسنناضل حتى يتم الإعتراف دولياً بإدارتنا الذاتية الديموقراطية، وكان مشروع الإدارة يشكل كابوساً للدولة التركية, وهي تقوم بتهديد مناطقنا الآمنة في كل فترة، لأنها تسعى لتخريب مابنيناه، ونأمل من الإدارة  أن تقدم مابوسعها لحماية شعوب هذه المنطقة حتى نتوصل لحل سياسي عادل، وتكون قريبة من أحلام وطموحات الشعب”.

وبينت نوروز أحمد بأن التضحيات التي قدمها شهدائنا لها الفضل الكبير بتأسيس الإدارة الذاتية، ولن ننسى ماقدموه في سبيل أماننا واستقرارنا، لذا نترحم اليوم على أرواحهم ونعاهدهم أن نسير على درب مسيرتهم, لنحمي الشعب ونصون الوطن وكرامته، وأبارك للجميع هذه المناسبة, ونتمنى أن تكون هذه الإدارة سنداً للمواطنين في الوصول لما يتمنون.

ومن ثم تم عرض فيلم سنفزيون موجزعن أعمال الإدارة الذاتية منذ تأسيسها، وواصل الحفل عروضه وقدمت فرقة الشهيدة شيلان عرضاً غنائياً فلكلورياً، وشاركت الفرقة الشركسية من مدينة منبج بوصلة شعبية راقصة، وبدورها شاركت الفرقة التركمانية من منبج بعرضٍ تراثي غنائي.

وبارك بيت الأيزيدين واتحاد الإعلام الحر هذه المناسبة ضمن بطاقة تهنئة، وتلا ذلك عرض غنائي لفرقة الرقة للتراث الشعبي.

واختتم الحفل برنامجه بفقرة غنائية للفنان ملك اليتيم من مدينة الرقة, بالإضافة لمشاركة  الفنان صفقان اوركيش .

وتأسست الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا في مدينة عين عيسى بتاريخ 6/9/2019/م،وهي إدارة ديمقراطية ذاتية موحدة لامركزية لكافة المكونات بمختلف الأديان, وتهدف للعدالة والمساواة والعيش المشترك.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق