المكتبة

مؤتمر ستار: الاستيلاء على بلديات حزب الشعوب هو عداء للديمقراطية

ناشدت منسقية مؤتمر ستار في روج آفا القوى الديمقراطية والسلام بالتوحد ضد فاشية الاحتلال لاستيلائهم على بلديات حزب الشعوب الديمقراطي ووقف الإبادة السياسية.

أصدرت منسقية مؤتمر ستار في روج آفا بياناً كتابياً بخصوص استيلاء حزب العدالة والتنمية على البلديات في آمد، ماردين ووان في شمال كردستان.

وجاء نص البيان كالتالي:

تهاجم فاشية الدولة التركية بوحشية على الشعب الكردي، الديمقراطيين ودعاة السلام، يهاجم الأمهات، السلام والدعوة التاريخية وكل هذه الهجمات لإنهم لا يحققون أهدافهم في شمال وشرق سوريا لذلك يقوم بالهجوم على بلديات حزب الشعوب الديمقراطي في شمال كردستان وينظم غارات جوية على جنوب كردستان من ناحية، ومن ناحية أخرى مستمر في حملات الإبادة السياسية ضد الشعب في شمال كردستان، جميع هذه الهجمات التي  تشنها الدولة التركية الفاشية تدل على انهيار نظام أردوغان، وإنه كيف ما تحرك يفقد المزيد من دمائه، يشن هجمات إبادة سياسية ضد الكرد لإنه لا يتحملهم، يفعل كل ما يشاء له بشتى الطرق والوسائل قبل سقوط حكمه من هجمات وحشية بحق الديمقراطيين ودعاة السلام، نحن لا نقبل اغتصاب إرادة الشعب بأي شكل من الأشكال، وسيبقى شعبنا منتفضا ومقاوماً حتى النهاية.

يهاجم الشعب الكردي في شمال كردستان بقنابل الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه منذ يومان، إنهم يتجاهلون إرادة الشعب الكردي والكتلة الديمقراطية، تعيينات المكلفيين في البلديات واعتقال الرؤساء المشتركين للبلديات في شمال كردستان يعتبر شيء معاد للديمقراطية، حيث يتم اغتصاب حق الشعب والديمقراطيين التي ظهرت  في صناديق الاقتراع عن طريق المكلفين من الحكومة لمعارضة نظام الرئاسة المشتركة، وينكرون إرادة المرأة وتعتبر هذه الذهنية هجوم على إرادة المرأة، ويعتبر الاستيلاء على البلديات، هجمات الإبادة السياسية والخوف من الحرية والسلام شيء ضد الإنسانية.

سنقاوم الاحتلال الفاشي ونرفع كفاحنا ضد اضطهاد وقمع أردوغان الفاشي. يجب ألا يتخلى شعب شمال شعب كردستان عن بلدياتهم وعليهم أن يستمروا في المقاومة إلى أن يستعدوا بلدياتهم الشمالية. يجب تعزيز المقاومة والمناطق، يجب على كتلة الديمقراطية أن لا تبقى صامتة حيال تلك الهجمات اللاحقوقية واللاإنسانية، توحد إرادة وقوة وقواتها ضد الفاشية والاحتلال وأن الانتفاضات الشعبية ومقاومة الاحتلال الفاشي سيكون الرد الأقوى على الفاشية.

نحن كمؤتمر ستار ندين الهجمات اللاإنسانية والوحشية والفاشية ونعلن أننا لن نقبل أبدًا بقمع إرادة شعب شمال كردستان ولن نبقى صامتين. ندعو جميع القوى الديمقراطية إلى الاتحاد ضد الفاشية. يجب ألا يظل الرأي العام العالمي صامتاً ضد هذا الظلم وأن الشعب الكردي القديم سيحمي أرض موزوبوماتيا وكرامتهم وسيهزمون الفاشية.

نحن كمؤتمر ستار ندين مرة أخرى هجمات الاحتلال على إرادة البلديات الشعب وحملة الاعتقالات السياسية في شمال كردستان، سنرفع صوت السلام والحرية ونعزز وحدة الشعوب وتنظيمها أكثر من أي وقت مضى. نحيي انتفاضة ومقاومة شعب شمال كردستان، ونعبر عن أصواتهم مؤيدين لمقاومتهم وبذلك سيكون ردنا هو انتصار ثورة الحرية والديمقراطية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق