المكتبة

خروج العشرات من المتظاهرات في حي الشيخ مقصود رداً على الدولة التركية

 تظاهر العشرات من وحدات حماية المرأة ومؤتمر ستار, رداً على تهديدات الإحتلال التركي على شمال وشرق سوريا اليوم الإثنين في 19 آب 2019م,  وذلك في حي الشيخ مقصود بمحافظة حلب”.

وخرجت العشرات من عضوات قوات حماية المرأة ومؤتمر ستار للتظاهر في حي الشيخ مقصود, حاملات صور المناضلين والمناضلات وصور القائد عبد الله أوجلان”.

وانطلقت التظاهرة من أمام مركز قوات حماية المرأة حتى حي الشرقي لحي الشيخ مقصود في حلب”.

وبدأت التظاهرة بالوقوف دقيقة صمت, تلاها إلقاء بيان من قبل إدارية قوات حماية المرأة لحي الشيخ مقصود نسرين رشيد.

وجاء في نص البيان ما يلي:”

بدء البيان:” تحت شعار” حافظوا على أرضكم وكرامتكم واهزموا الإحتلال وداعش” أن المرحلة التي نمر بها في الوقت الحاضر, حيث يتم التخطيط الدولي بشكل عام للهجوم على ثورتنا ومكتسباتنا في روج افا، والتي تحققت وانتصرت بدماء أبناء هذا الشعب العظيم المقاوم”.

تابع البيان :” وسندافع عن ثورتنا وأرضنا بروح المقاومة والنضال ضد جميع التهديدات وهجمات الدولة التركية, التي تهدد المنطقة في شمال وشرق سوريا، كما قمنا بالنضال البارز في تحقيق الحرية, لأجل النساء وبالأخص شعوب العالم عامةً”.

أعرب البيان أن ثورة روج أفا سميت بثورة المرأة لمشاركتها في جميع المجالات، العسكرية والسياسية والقيادية، والتضحية بالذات ضد الذهنية الذكورية والإرهاب وتأمين العيش المشترك والحفاظ على وحدة الأرض السورية، حيث فشلت جميع المخططات والهجمات بمقاومة أبطالنا والشهداء” أرين وأفيستا وبارين” في سبيل تحقيق الديمقراطية والعدالة الإنسانية بين شعوب المنطقة بغض النظر عن قوميتهم وديانتهم, لأننا لنا الحق بأن نعيش حياة متحابة ومتعايشة فيما بيننا”.

أكد البيان على توحد الشعوب من الكرد والعرب والسريان وأرمن وأشور وتركمان, مشدداً على أنه بتكاثف هذه المكونات في يد واحدة ضد أي معتدي ومقاومة الشيخ مقصود أكبر مثال على انتصار صفوفنا ومستعدين لصد أي هجمات داخلية وخارجية تستهدف إرادتنا ومكتسباتنا والنصر حليف الشعوب المناضلة، فنحن قوات حماية المرأة نعاهد بالسير على خطى شهدائنا لتحقيق حلمهم في بناء الأمة الديمقراطية”.

واختتم البيان بترديد الشعارات” المرأة حياة حرة”, ” لا حياة بدون القائد أبو”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق