المكتبة

مؤتمر ستار يستنكر هجمات الدولة التركية الفاشية على جنوب كردستان

استنكرت عضوات مؤتمر ستار لأقليم عفرين والشهباء هجمات الدولة التركية الفاشية وسياستها القذرة التي تديرها الدولة تركيا وحكومة إقليم جنوب كردستان”.

أصدر مؤتمر ستار بياناً إلى الرأي العام العالمي اليوم الخميس استنكاراً لهجمات الدولة التركية وسياستها القذرة التي تديرها حكومة إقليم جنوب كرديتان وذلك في مخيم المقاومة بمقاطعة الشهباء”.

وبحضور كافة عضوات مؤتمر ستار لمقاطعة عفرين والشهباء بالإضافة إلى كافة المؤسسات والهيئات على مستوى إقليم عفرين والإدارة الذاتية، وحاميلات بإياديهن أعلام مؤتمر ستار واتحاد المرأة الحرة”.

وقرأ البيان بلغتين باللغة العربية عضوة مؤتمر ستار لمقاطعة الشهباء وفاء مصطفى واللغة الكردية عضوة مؤتمر ستار لمقاطعة عفرين نورشان حسين”.

وجاء في نص البيان مايلي:”

بات من المعلوم أننا كشعب شرق أوسطي عموماً وشعوب ميزبوتاميا وكردستان على وجه الخصوص نعيش في الحرب العالمية الثالثة حيث تتصارع ذهنية الأمة الديمقراطية والحياة الحرة مع الذهنية الهيمنة الرأسمالية التي تقوم بتعزيز مفاهيم التعصب القومي بين الشعوب لتقوم بإحكام سيطرتها على إرادة الشعوب وتبيد ثقافتها ووجودها المجتمعي”.

وأضاف البيان إلى أن المرحلة التي نعيشها اليوم هي مرحلة الوجود أو اللاوجود حيث تقوم القوى المعادية للديمقراطية والحرية وعلى رأسها الدولة التركية الفاشية بالهجوم على مكتسبات شعبنا ومحاولة القضاء على قيم الثورة المجتمعية والفكرية التي تديرها حركة التحرير الكردستانية”.

واتخذت الدولة المعادية هذه الهجمات الشرسة أشكالاً متعددة فمن جهة تقوم الدولة التركية بشن هجوم جوي وحشي على مناطق حماية ميديا وجنوب كردستان، ومن جهة تقوم بحملات الإبادة السياسية في باكور كردستان، ومن جهة تستمر بسياسات التغيير الديمغرافي والقضاء على ثقافة المناطق التيس احتلتها في سوريا وعلى رأسها عفرين، وتهدد الشمال السوري بالاحتلال”.

واستنكر البيان في منتصف الحديث وبناء على ذلك نحن كعضوات الحركة النسائية مؤتمر ستار في إقليم عفرين ندين ونستنكر بكل ما نملك من غضب هذه السياسة القذرة التي تديرها الدولة التركية وحكومة إقليم جنوب كردستان والتي تستهدف بشكل مباشر قيم ثورتنا التي تقودها المرأة الكردية إلى جانب نساء المكونات الأخرى من عرب وسريان وتركمان وأرمن وأشور….”.

وبين البيان أن موقفنا المرتبط بمبادئنا في الوقوف وقفة المرأة الحرة التي لا تقبل الإهانة من الرجل التقليدي المتخلف الذي يمثل ذهنية النظام الذكوري الطبقي الأبوي، والذي يظهر جلياً في العمالة لصالح العدو ضد مصلحة مجتمعنا”.

وأشار البيان في ختام حديثه نقول للعالم أجمع أن قديساتنا المقاتلات يحمينً ميراث الشهيدات أمثال زيلان وبيريتان وأرين وأفيستا اللواتي سقين هذه الأرض بدمائهن الطاهرة واليد أو اللسان الذي يتطاول عليهن سنقوم بمحارته بشتى أنواع النضال والكفاح لنخلص العالم من شرورهم ولا إنسانيتهم ومعاداتهم للقيم والأخلاق المجتمعية”.

واختتم البيان بترديد الشعارات التالية” عاشت المرأة حرة، لا حياة بدون القائد آبو، المرأة حياة حرة، لا للخيانة ولا للفاشية”.

ويذكر أن الدولة التركية ومرتزقتها قامت بشن هجماتها على جنوب كردستان في تاريخ 19 تموز من العام الجاري حيث أنها قامت بهجماتها الوحشية على خمور وجنوب كردستان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق